تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

 مزيد من التقارب بين سويسرا وأوروبا

في غرة يونيو - حزيران القادم، سويسرا ستفتح صفحة جديدة في علاقاتها مع اوروبا في سبع مجالات هامة

(swissinfo.ch)

بعد مرور عشرة أعوام تقريبا على رفض السويسريين الإنضمام إلى المجال الإقتصادي الأوروبي، يبدأ العمل رسميا بالإتفاقيات القطاعية السبع المبرمة بين برن وبروكسل في الفاتح من يونيو – حزيران المقبل.

ما الذي سيتغير عمليا في حياة السويسريين لدى بدء العمل بهذه الإتفاقيات؟ قد لن يشعر المواطن العادي في مرحلة أولى بالكثير من الفوارق لكن، وبمرور الوقت، فان العلاقة بين سويسرا وبلدان الإتحاد الخمسة عشر ستتغير جذريا.

فبعد مفاوضات تقنية وديبلوماسية شاقة واستفتاء شعبي حاسم في سويسرا وجدل استمر شهورا طويلة في المجالس النيابية لدول الإتحاد الخمسة عشر، يبدأ العمل فعليا بالإتفاقيات التي قرر السويسريون أن يستعيضوا بها، مؤقتا، عن الانضمام جملة وتفصيلا إلى أوروبا.

 "أمّ" المعاهدات

تمثل حرية تنقل الأشخاص بين سويسرا والإتحاد الأوروبي الملف الأكثر إثارة للجدل والذي قد فيه يعاد النظر بعد فترة وجيزة. إذ من المفترض أن يتخذ قرار تثبيته في غضون سبعة أعوام من بدء العمل به. فالمعاهدات تتضمن إمكانية عرضه على استفتاء شعبي "اختياري"، وفي صورة رفضه من طرف الناخبين فان الإتفاقيات القطاعية السبع تنهار تلقائيا!

في انتظار ذلك، ستطبق بنود القرار ابتداء من أول يونيو القادم، على السويسريين ومواطني دول الإتحاد الخمسة عشر المندمجين حاليا في سوقي الشغل الأوروبي والسويسري. أي أن هذه الشريحة ستحصل على حرية التنقل الجغرافية والمهنية على الفور.

وبعد مرور عامين على أقصى تقدير، تنص الإتفاقية على فتح سوق الشغل الأوروبي بوجه المواطنين السويسريين مع تمكينهم من حق الإقامة والإعتراف بشهائدهم. في المقابل، سيحصل المواطنون الأوروبيون على نفس الحقوق ولكن بتدرج على مدى اثني عشر عاما.

واستكمالا للحق في حرية التنقل بين سويسرا وأوروبا، تم اعتماد جملة من القوانين لتجنب الازدواج الضريبي في مجال التأمينات الإجتماعية بالإضافة إلى إقرار سلسلة من الإجراءات المصاحبة ابتداء من عام 2004 من أجل حماية الشغالين السويسريين من احتمالات انخفاض أجورهم عن مستواها الحالي. أخيرا، سيتم إلغاء ما يعرف بوضع العمال الموسميين في سويسرا لكل مواطني دول الإتحاد.

معاملة بالمثل

من ناحية أخرى، تنص الإتفاقية المتعلقة بالنقل البري التي أثارت الكثير من الجدل في سويسرا على تنسيق السياسات القائمة في هذا المجال بين الطرفين. من جهتها ستقوم سويسرا بترفيع الحد المسموح به في حمولة الشاحنات الثقيلة تدريجيا من ثمانية وعشرين طنا حاليا إلى أربعين طنا في عام 2005، كما ستعمل على تطوير نقل البضائع على السكك الحديدية بالتوازي مع الترفيع في الضرائب المفروضة على عبور الشاحنات الثقيلة لأراضيها.

وفي مجال النقل الجوي، تضمن المعاهدات الجديدة الدخول المتبادل لأسواق الطرفين وهو ما يعني أن استفادة شركة "سويس" للخطوط الجوية السويسرية من الفرص المتاحة في الفضاء الأوروبي ستكون مماثلة للفوائد التي ستجنيها شركات الخطوط الجوية الأوروبية في تعاملها مع سويسرا.

في المجال الزراعي، تنص الإتفاقية على تفكيك التعرفة الجمركية وخاصة في منتجات الأجبان. ومن المنتظر أن يتم فتح الأسواق تماما بوجه المنتجات الزراعية تدريجيا على مدى خمسة أعوام. كما يتضمن الإتفاق الإعتراف المتبادل بأنظمة الرقابة المعمول بها لدى الجانبين في المجالات البيطرية والنباتية.

مزيد من التقارب.. في انتظار الإنضمام

ومن المنتظر أن تساعد المعاهدة المتعلقة برفع الحواجز التقنية القائمة بوجه المبادلات التجارية على تيسير تبادل كل أصناف المنتجات الصناعية بين سويسرا وبلدان الإتحاد الأوروبي، خصوصا وأنها تضمنت الإعتراف المتبادل بتقارير المختبرات بشتى أنواعها وبالشهادات وبالتراخيص وباختبارات مطابقة المواصفات في العديد من القطاعات الإنتاجية مثل صناعة الآلات أو أجهزة الاتصالات السلكية واللاسلكية على سبيل المثال.

أما في مجال البحث العلمي، فان الإتفاقية المعنية تفتح المجال واسعا أمام العلماء والمراكز السويسرية للمشاركة، وحتى الإشراف في بعض الحالات، في مختلف برامج البحث العلمي التي يقررها الإتحاد الأوروبي. لكن سويسرا لن تشارك عمليا إلا في برنامج البحث العلمي السادس ابتداء من عام 2003 نظرا للتأخير الذي حصل في عملية المصادقة على الإتفاقيات القطاعية السبع المبرمة بين برن وبروكسل.

وفي المحصلة النهائية، تدخل العلاقات بين برن وبروكسل مرحلة جديدة ودقيقة قد تساعد، في صورة نجاح التجربة، على إقناع أغلبية السويسريين المترددين بحتمية الإنضمام إلى الإتحاد الأوروبي. وقد تؤجل، في صورة تعثرها، مسار تطور العلاقة إلى أجل غير محدد.


سويس إنفو مع الوكالات


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

The citizens' meeting