تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

بدايات التزلج في سويسرا السياحة الشتوية أيام زمان

أصبحت قرية غريندل فالد أول منتجع سياحي في جبال برن وأوبرلاند وبدأ السياح يتوافدون على هذه المنطقة في عام 1888 للاستمتاع بممارسة أنشطة الرياضات الشتوية. ومنذ عام 1891 أصبحت رياضة التزلج على الجليد تحظى بشعبية أكبر.

معظم الصور المعروضة التقطها سكان قرية غريندل فالد بأنفسهم وقام المؤرخ بيتر بيرنت بانتقاء مجموعة منها وطرحها في سلسلة تأخذنا في رحلة عبر أكثر من مائة عام من التاريخ.

مع بدء تطور قطاع السياحة الشتوية، ظهرت الحاجة إلى استثمارات جديدة. فالفنادق أصبحت بحاجة إلى تدفئة مركزية وإضاءة كهربائية. واجتاحت قطاع السياحة الشتوية في مطلع القرن العشرين موجة من التفاؤل، وكان من المقرر تدشين خط تلفريك أعلى كل قمة جبلية، لكن لم يخطر على بال أحد آنذاك أن الحرب العالمية الأولى ستندلع في عام 1914 ما أدى إلى ركود حقيقي في قطاع السياحة وإلى إلغاء خطط البناء والتطوير إلى أجل غير مسمى.

بعض الصور ذات جودة جمالية فائقة، في حين أن البعض الآخر يُظهر تفاصيل الحياة اليومية، لكن الصور كلها ذات أهمية تاريخية محلية، فهي تعكس طبيعة الحياة الثقافية في الوادي الشاسع بأوسع معانيه.المر، براخر، ياغي، كومر، ميشيل وروت كلهم أشخاص عاديون ينحدرون من قرية غريندل فالد وأتاحوا بالمشاركة مع المتحفرابط خارجي التابع للقرية صورهم للمرشد الجبلي ومدرب التزلج بيتر بيرنيه، الذي ينشر منذ عقود حكايات عن تاريخ قريته وأهلها على صفحته رابط خارجيالإلكترونية.

معظم الصور تعود لهواة تصوير وتم نشرها في سلسلة تظهر فصول السنة خلال 100 عام مضت. الصور تعكس الحياة الثقافية والسياحية والحياة اليومية في الوادي الواسع في وقت لم يكن التصوير الفوتوغرافي أمرًا شائعا.

تم نشر الصور في كتاب بعنوان "Grindelwaldرابط خارجي".

ضمن السلسلة المخصصة (swisshistorypics#) لسرد التاريخ السويسري عبر الصور نستعرض معكم تاريخ السياحة الشتوية قبل أكثر من مائة عام.

نهاية الإطار التوضيحي

Neuer Inhalt

Horizontal Line


تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على
إنستغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك