تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

"من أجل معرفة الجذور" 100 عام على تأسيس منظمة الأطفال واليافعين السويسريين في الخارج

أطفال سويسريون  يُمارسون ألعابا في سيرك

مسك الختام لزيارة الأطفال الصغار المقيمين في الخارج كان مع سيرك "بيبيستريلّو" Pipistrello في مدينة هيرغيسفيل.

(Roger von der Crone/sjas)

تتيح منظمة الأطفال واليافعين السويسريين في الخارج للأطفال من ذوي الأصول السويسرية بقضاء عطلة في البلاد بهدف التعرف على ثقافة وطنهم واستكشاف جذورهم. swissinfo.ch تحدثت إلى الرئيس التنفيذي للمنظمة وإلى عدد من المشاركين في المخيم الذي استمر أسبوعا.

"حتى بعد مرور 100 سنة يبقى هدفنا واحدا: إتاحة السفر لكل طفل بغض النظر عن الوضع المالي للعائلة، وإعطاؤه فرصة القدوم إلى سويسرا لمعرفة جذوره"، يُوضح لويك روت، الرئيس التنفيذي لـ منظمة الأطفال واليافعين السويسريين في الخاررابط خارجيج (SJAS). 

يؤكد لويك روت أنه خلال هذين الأسبوعين يُمكن أن تتكون صداقات تبقى مدى الحياة، مضيفا أن "بعض الأطفال يتفقون على اللقاء العام المقبل في المخيم". عموما، يلقى هذا البرنامج صدى واسعا "فحوالي نصف الأطفال في المخيم يشاركون لأول مرة، أما البقية فقد كانوا هنا بالفعل".

في السنوات الأخيرة، حقق هذا المشروع نجاحا كبيرا، حسب قول لويك روت حيث "تم حجز كل الأماكن في المخيم الصيفي للسنة الخامسة على التوالي".

الرئيس التنفيذي للمنظمة أشار أيضا إلى أن "ما يقرب من 400 طفل ويافع من أصول سويسرية من 50 دولة مختلفة استفادوا من برنامج العطلة الصيفية في سويسرا، الذي يتم تمويله جزئيا من قبل منظمة الأطفال واليافعين السويسريين في الخارج". هذا وقد شارك الأطفال في سبعة مخيمات في رحلة عبر مناطق مختلفة من سويسرا.

في هذه الأشرطة القصيرة، يُعبّر بعض الأطفال المشاركين في المخيم عن انطباعاتهم عن سويسرا: 


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×