تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

70سنة في نهر الراين سفينة تصبح فضاء ثقافياً في بازل

غانيه 1954

يتم رفع سفينة "غانيه" بواسطة رافعة من نهر الراين، في جزيرة كليبيك في بازل، يوم الثلاثاء 6 أغسطس، 2019.

(Georgios Kefalas/Keystone)

استمتع سكان بازل هذا الأسبوع بمشهد نادر ورائع، وذلك عندما تمّ اخراج سفينة تزن 600 طن من نهر الراين. سيتم تحويل هذه السفينة البريطانية الأصل والخفيفة نسبياً والمسماة غانيه، إلى فضاء مؤقت تقام فيه الحفلات والعزائم وغيرها من المناسبات التي يمكنها استضافة ما يصل إلى 300 شخص.

تمثل الاستفادة من هذه السفينة بهذا الشكل مخرجاً مُبدعاً لإشكالية محلية، بعد أن عارض السكان خططاً لإقامة مركز ثقافي دائم فوق مساحة غير مستغلة فوق جزيرة "كليبيك".

فقد اقترحت منظمة محلية جلب سفينة إلى الشاطئ كحل مؤقت. ومن المتوقع أن تصل تكلفة هذا المشروع بأكمله إلى 900 ألف فرنك سويسري.

استغرقت عملية تهيئة السفينة ووضعها على اليابسة ثلاث ساعات. ومن المفترض الآن أن تكون جاهزة لاستقبال الضيوف في غضون عام واحد.

علماً أنّ السفينة التي يبلغ طولها 42 مترًا، ظلت راسية قبالة الساحل الأيرلندي لمدة حوالي 70 عامًا قبل أن ينتهب بها المطاف في مدينة بازل شمال سويسرا.

ث.س/swissinfo.ch with Keystone-SDA

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك