محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رفع صورة ضخمة لصالح اثناء تجمع لانصاره في صنعاء في 24 اب/اغسطس 2017

(afp_tickers)

ظهر الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح للمرة الاولى الاربعاء في صنعاء للمشاركة في تشييع ضابط برتبة عقيد قتل في اشتباكات مع حلفائه الحوثيين في صنعاء.

وتولت قناة "اليمن اليوم" التابعة لحزب المؤتمر الشعبي العام بزعامة صالح تغطية جنازة العقيد خالد الرضي، المسؤول الرفيع المستوى في الحزب الذي قتل مع اثنين من المقاتلين الحوثيين في تبادل لاطلاق النار الأسبوع الماضي.

واظهرت اللقطات الرئيس السابق يصلي على جثمان الرضي قبل ان يخاطب المشيعين.

ويتزامن ظهور صالح مع شائعات عن هربه من صنعاء التي يسيطر عليها بشكل مشترك مع المتمردين الحوثيين في أعقاب أعمال عنف غير مسبوقة بين الحليفين السبت.

بدا التصدع في التحالف بين صالح وعبد الملك الحوثي زعيم المتمردين المتحالفين مع إيران وانتهى بمعركة عند نقطة تفتيش للمتمردين في صنعاء حيث قتل الرضي، رئيس العلاقات الخارجية للمؤتمر الشعبي العام.

ومذاك، عاد الهدوء الى صنعاء حيث ذكرت مصادر من الطرفين ان القوات المسلحة الموالية للحوثي وصالح بدأت الانسحاب ببطء من الشوارع بعد انتشار كثيف اثر تبادل اطلاق النار السبت.

وتم تشكيل لجنة وساطة في محاولة لاعادة العلاقات بين الحليفين، وفقا لما ذكره مصدر أمني مشارك في اللجنة. وتفيد تقارير أن قوات صالح تطالب الحوثيين بتسليم المسؤولين عن مقتل الراضي.

وقد اندلعت حرب كلامية في وقت سابق من الشهر الحالي بين صالح والحوثي الذي كان عدوه سابقا، مع وصف الرئيس السابق حلفائه بانهم "ميليشيات" ورد الحوثيين واتهموه "بالغدر".

وتفيد تقارير بأن الحوثي يشتبه في أن صالح كان يتفاوض مع دول خليجية ضمن التحالف العسكري الذي تقوده السعودية ويدعم الحكومة اليمنية.

وقتل أكثر من 8400 مدني منذ تدخل التحالف العربي واشتداد المأزق السياسي، في حين يدفع الحصار على المطار والموانئ والفقر البلد إلى حافة الهاوية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب