محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

يندرج الهجوم الذي احبط في اقليم سومبال شمال وادي سريناغار، في اطار عودة التوتر في هذه المنطقة التي تطالب بها الهند وباكستان، القوتان النوويتان في جنوب آسيا

(afp_tickers)

قتلت القوات الهندية صباح الاثنين اربعة مسحلين يعتقد انهم متمردون كانوا يحاولون اقتحام مدخل معسكرها الواقع في منطقة كشمير المتنازع عليها.

وقد اطلق المهاجمون النار من اسلحة رشاشة ورموا قنابل يدوية على مدخل معسكر "قوة شرطة الاحتياط المركزية" في كشمير الهندية الذي بلغوه فجرا.

وفي تصريح لوكالة فرانس برس، قال بوفيش شوداري المتحدث باسم "قوة شرطة الاحتياط المركزية" انهم "حاولوا دخول المخيم لكنهم لم يتمكنوا من تجاوز المدخل". واضاف ان "المهاجمين الاربعة قتلوا خلال عملية نظيفة ورائعة. ولم تقع اصابات لدينا".

وضبطت اربع بنادق هجومية وقنابل يدوية وذخائر كانت مع القتلى الذين لم تعرف هوياتهم على الفور.

ويندرج هذا الهجوم الذي احبط في اقليم سومبال شمال وادي سريناغار، في اطار عودة التوتر في هذه المنطقة التي تطالب بها الهند وباكستان، القوتان النوويتان في جنوب آسيا.

وتنقسم هضبة الهيمالايا في كشمير بين الهند وباكستان اللتين يطالب كل منهما بالهضبة كاملة. ومنذ التقسيم في 1947، تتنازع نيودلهي واسلام اباد السيطرة على المنطقة، وقد نجم عن النزاع تمرد انفصالي في الجانب الهندي.

وادى مقتل زعيم متمرد مهم برصاص القوات الهندية الشهر الماضي الى تظاهرات جديدة ضد ادارة نيودلهي.

واسفر النزاع في كشمير عن عشرات الاف القتلى وخصوصا من المدنيين.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب