محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة ملتقطة في 28 شباط/فبراير 2018 خارج مطار أربيل

(afp_tickers)

أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الثلاثاء إعادة فتح مطاري أربيل والسليمانية في كردستان العراق أمام الرحلات الدولية، بعد موافقة حكومة الاقليم على إخضاعهما لسلطة الحكومة الاتحادية، حسبما نقل بيان رسمي الثلاثاء.

فرضت الحكومة العراقية نهاية أيلول/سبتمبر حظرا على الرحلات الدولية من وإلى مطاري أربيل والسليمانية، بعد أيام من الاستفتاء حول مستقبل كردستان اعتبرته بغداد غير قانوني.

واكد العبادي وفقا للبيان أنه وقع الأمر "بعد استجابة السلطات المحلية في إقليم كردستان، لإعادة السلطة الاتحادية" على المطارين.

واضاف البيان سيتم "استحداث مديرية للحماية الخاصة على مطاري إقليم كردستان تكون القيادة والسيطرة فيها لوزارة الداخلية الاتحادية".

بدوره، قال سعد الحديثي المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء لفرانس برس، ان "رفع الحظر سيدخل حيز التنفيذ خلال الأيام القليلة القادمة".

واشار الى ان "هذا يعتمد على وصول موظفي الحكومة الاتحادية - وتنظيم الأمور في جميع المجالات - الذين سيرتبطون بالحكومة الاتحادية مباشرة وتحت رقابتها وأشرافها".

كانت ادارة مطاري الاقليم قبل استفتاء 25 أيلول/سبتمبر تقتصر على الاقليم الذي يتمتع بحكم ذاتي. وطالبت الحكومة المركزية بعد ذلك بنقل السلطة على المطارين والمنافذ الحدودية اليها.

ومذاك، أصبحت جميع الرحلات الجوية من كردستان الى الخارج تمر بشكل إلزامي عبر بغداد.

وتعين على الاجانب الحصول على تأشيرات دخول في حين لم تكن السلطات الاتحادية تفرض عليهم ذلك.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب