أ ف ب عربي ودولي

الرئيس الاميركي دونالد ترامب وعقيلته ميلانيا خلال زيارة كنيسة القيامة في القدس في 22 ايار/مايو 2017

(afp_tickers)

اكد المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل ابو ردينة الاربعاء ان "مدينة القدس الشرقية بمقدساتها الاسلامية والمسيحية هي عاصمة دولة فلسطين، وستبقى كذلك إلى الابد".

وتعقيبا على تصريحات رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو حول القدس، قال ابو ردينة "ان هذه التصريحات من شأنها توتير الاجواء وتعقيد الوضع القائم وإعاقة المساعي التي يقوم بها الرئيس الامريكي دونالد ترامب لتحقيق السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين".

وكان نتانياهو اعلن قبيل زيارة ترامب لاسرائيل أن القدس ستظل دائماً عاصمة الدولة العبرية، قائلا أمام الاف في احتفالات في ذكرى احتلال اسرائيل للقدس الشرقية "أقول للعالم بكامله وبأوضح طريقة ممكنة إن القدس كانت وستظل دائماً عاصمة إسرائيل".

ودعا ابو ردينة رئيس الوزراء الاسرائيلي الى "التوقف عن اطلاق مثل هذه التصريحات، ووقف التحريض المستمر من قبل وزراء حكومته بشكل يومي ضد الشعب الفلسطيني وقيادته".

وكان ترامب دعا الثلاثاء في القدس الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني الى تقديم تنازلات من اجل السلام، مشددا على ان "صنع السلام لن يكون سهلا".

وتعهد ترامب مرة اخرى بأنه "ملتزم شخصيا" مساعدة الجانبين على التوصل الى اتفاق لانهاء الصراع المستمر منذ قرابة 70 عاما.

لكنه لم يقدم اي تفاصيل حول خططه لتقديم محادثات السلام، او كيف سينجح حيث فشل الرؤساء الاميركيون الذين سبقوه.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي