محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة من الارشيف لتجمع على ضوء الشموع تكريما للضحايا في كاشين في 24 شباط/فبراير 2014

(afp_tickers)

قامت بورما بخطوة كبيرة باتجاه احلال السلام بين الحكومة و16 حركة تمرد اتنية مسلحة تخوض نزاعات طويلة وخصوصا في شمال البلاد على الحدود مع الصين.

وقال الجانبان ان المفاوضين توصلوا الى اتفاق اطار لوقف اطلاق النار على المستوى الوطني محققين بذلك هدفا استراتيجيا للحكومة قبل الانتخابات التي ستجرى في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

لكن يفترض ان توافق على الاتفاق المجموعات المتمردة ال16 المشاركة في المفاوضات بينما تتواصل المعارك بين الجيش والمتمردين في شمال البلاد على الحدود مع الصين.

وقال ناينغ هان ثا الذي يقود وفد المفاوضين باسم المجموعات ال16 "انها المرحلة الاولى باتجاه توقيع اتفاق لوقف اطلاق النار على المستوى الوطني وفتح صفحة الحوار السياسي".

واضاف ان الاتفاق سيوقع بعد مؤتمر للمجموعات المتمردة لم يحدد اي موعد له بعد.

لكن المفاوضين يؤكدون انهم توصلوا الى تسوية على معظم النقاط. وقال احد كبار مفاوضي الحكومة هلا مونغ سوي في مؤتمر صحافي "لم يعد هناك اي شيء يجب مناقشته ومن جهتنا نحن مستعدون للتوقيع".

ووصفت الامم المتحدة الثلاثاء مشروع الاتفاق بانه "تاريخي".

وقال المستشار الخاص للامم المتحدة فيجاي نامبيار ان "توصل الحكومة البورمية و16 مجموعة اتنية مسلحة الى اتفاق هو نجاح تاريخي ومهم".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب