محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

جنود اسرائيليون يفتشون السيارات على حاجز نصبوه قرب الخليل بالضفة الغربية بحثا عن اسرائيلي مفقود في 2 نيسان/ابريل 2015

(afp_tickers)

اعلن جهاز الامن الداخلي الاسرائيلي في بيان توجيه تهمة "التجسس الخطير" الاثنين الى جندي اسرائيلي، لقيامه بنقل معلومات الى متطرفين يمينيين تتعلق باحتمال اعتقال عدد منهم في الضفة الغربية المحتلة.

وكان الجندي ايلاد سيلا المقيم في مستوطنة بات ايين الواقعة بين القدس وبيت لحم، اعتقل في العاشر من اذار/مارس، واعترف بانه نقل الى "متطرفين يمينيين وثائق سرية وحساسة لدوافع ايديولوجية".

واوضح جهاز الامن انه "توجد منذ سنوات نواة من الناشطين اليمينيين المتطرفين في مستوطنة بات ايين المتورطين في اعمال عنف ضد قوات الامن الاسرائيلية وضد فلسطينيين".

ويقوم مستوطنون متطرفون منذ سنوات عدة باعتداءات منظمة ضد الفلسطينيين والعرب الاسرائيليين واماكن العبادة المسلمة والمسيحية، واحيانا ضد الجيش الاسرائيلي، احتجاجا على سياسة السلطات الاسرائيلية التي يعتبرون انها متراخية مع الفلسطينيين.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب