محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

قوميون اوكرانيون يحطمون تمثالا لضباط سوفيات في كييف 18 ابريل 2016

(afp_tickers)

اعلن وزير الخارجية الالماني فرانك فالتر شتاينماير السبت في مقابلة مع صحف اوروبية عدة انه دعا نظراءه الاوكراني والروسي والفرنسي الى اجتماع في 11 ايار/مايو في برلين "لتجاوز الصعوبات بين كييف وموسكو".

وقال الوزير الالماني بحسب تصريحات نشرت السبت في اطار مقابلة تنشرها صحف اوروبية عدة الاحد بينها داي فيلت الالمانية "من الضروري ان نحقق اندفاعة جديدة لتجاوز الصعوبات بين كييف وموسكو".

واضاف "لهذا السبب، وجهت دعوة الى اجتماع لوزراء خارجية +مجموعة النورماندي+ (المانيا وفرنسا وروسيا واوكرانيا) في 11 ايار/مايو في برلين".

والخميس، امل وزير الخارجية الاوكراني فاديم بريستايكو بعقد اجتماع مماثل للدفع نحو تسوية سلمية.

واوضح شتاينماير ان لقاء برلين سيبحث التحضير لانتخابات محلية في شرق اوكرانيا الانفصالي الموالي لموسكو، لافتا الى ان "اقتراحات ملموسة طرحت الان" في شانها.

وتابع "هناك ايضا اقتراحات مثيرة للاهتمام لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا بهدف +اعادة تثبيت+ وقف اطلاق النار. لقد ضيعنا وقتا. وقف اطلاق النار بات هشا مجددا".

واسف شتاينماير لكون مفاوضات الاشهر الاخيرة حول تطبيق اتفاقات مينسك التي وقعت في شباط/فبراير 2015 "لم تمكنا فعليا من احراز تقدم".

وقتل جنديان اوكرانيان في مواجهات بين الجيش والانفصاليين الموالين لروسيا في شرق البلاد، بحسب ما اعلن متحدث عسكري السبت، وذلك رغم اعلان هدنة جديدة بين كييف والمتمردين الموالين لروسيا برعاية منظمة الامن والتعاون في اوروبا.

واسفر النزاع في شرق اوكرانيا منذ عامين عن نحو 9300 قتيل وتسبب بنزوح اكثر من مليون ونصف مليون من السكان.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب