محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس المجلس التنفيذي لكورسيكا جيل سيميوني وقائد الشرطة جيرار غافوري يتحدثان الى قائد مروحية حلق فوق منطقة الحرائق في الجزيرة الواقعة في المتوسط

(afp_tickers)

تم اجلاء حوالى 700 شخص معظمهم من المصطافين ليل الجمعة السبت في جزيرة كورسيكا السياحية الفرنسية بسبب حريقين تؤججهما رياح سرعتها 120 كلم في الساعة وامتدا على مساحة 1500 هكتار.

وذكر مصور من وكالة فرانس برس في بلدة بيتراكوربارا على الساحل الشرقي ان "النيران تنتشر في حدائق المنازل الواقعة على تخوم الاحراج ويحاول السكان اخمادها بالوسائل التي يملكونها".

وبدأ الحريق في نونزا بشمال غرب باستيا في اوج الموسم السياحي، كما ذكرت فرق الانقاذ.

وذكرت السلطات وشهود عيان منتصف ليل الجمعة السبت ان الحريق كان يمتد الى "مناطق مبنية" اغلق فيها عدد كبير من الطرق امام حركة السير.

وقال قائد شرطة شمال كورسيكا جيرار غافوري انه "تم اجلاء 500 شخص من مخيم في بيتراكوربارا (...) و180 آخرين في سيسكو" الى "مدارس ودير او الى منازل سكان" في اجراء وقائي.

واندلع حريق ثان اقل خطورة في مانسو بجنوب كالفي وامتد على مساحة 150 هكتار من الغابات والاحراج. وقال قائد الشرطة ان هذا الحريق "لا يدد المساكن ولا الاشخاص"، موضحا ان فرق الانقاذ لا تستطيع الوصول الى موقعه.

وتم حشد حوالى 240 من رجال الاطفاء و45 آلية لاخماد النيران، لكن الطائرات لا تستطيع اتلحليق بسبب الرياح التي بلغت سرعتها 120 كلم في الساعة، كما ذكرت فرق الانقاذ

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب