محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة من الانتربول لنجيم العشرواي احد منفذي اعتداء مطار بروكسل في 22 آذار/مارس 2016

(afp_tickers)

اكد عدد من الرهائن الفرنسيين السابقين في سوريا في 2013 و2014 ان نجيم العشراوي، احد الجهاديين اللذين فجرا نفسهما في مطار بروكسل، كان بين سجانيهم ابان اختطافهم، على ما افادت مصادر قريبة من التحقيق الجمعة.

وافادت احدى المصادر ان الصحافيين الفرنسيين الاربعة ديدييه فرنسوا وبيار توريس وادوار الياس ونيكولا اينان اكدوا ان احد سجانيهم كان يدعى ابو ادريس. واعلنت المحامية ماري لور اينغوف ان موكلها "نيكولا اينان تعرف رسميا" على ابو ادريس بانه نجيم العشراوي، بعد معلومات كشفتها صحيفتا "جورنال دو ديمانش" و"لو باريزيان" الفرنسيتان.

تعرف الرهائن السابقون الذين افرج عنهم في نيسان/ابريل 2014 بعد اعتقالهم 10 اشهر الى اثنين من سجانيهم هما الفرنسي مهدي نموش المتهم بتنفيذ هجوم المتحف اليهودي في بروكسل في ايار/مايو 2014 (4 قتلى) والفرنسي الاخر سليم بن غانم المقرب من منفذي هجمات كانون الثاني/يناير 2015 في باريس (17 قتيلا).

وافادت النيابة البلجيكية ان العشراوي البالغ 24 عاما الموصوف بانه "تلميذ مجتهد، ليست لديه مشاكل سلوكية" انضم الى تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا في شباط/فبراير 2013.

ورصد في 9 ايلول/سبتمبر 2015 قبل شهرين على هجمات تشرين الثاني/نوفمبر في باريس (130 قتيلا)، في تدقيق هويات على الحدود النمساوية المجرية، برفقة صلاح عبد السلام المشتبه به الرئيسي في تلك الهجمات الذي اوقف في 18 اذار/مارس.

ويشتبه المحققون في كونه خبير المتفجرات في الهجمات واحد منسقيها وفي اجرائه محادثات هاتفية مع عدد من انتحاريي 13 تشرين الثاني/نوفمبر.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب