محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

دورية للشرطة في لوساكا في 19 نيسان/ابريل 2016

(afp_tickers)

اعلنت الشرطة الزامبية الاربعاء ان شخصين احرقا حيين الاثنين في لوساكا خلال اعمال عنف استهدفت تجارا روانديين يشتبه بانهم قاموا بعمليات قتل مرتبطة بشعائر، بدون تحديد جنسيتي القتيلين.

وقالت الناطقة باسم الشرطة شاريتي شاندا ان "العدد الرسمي للاشخاص الذين قتلوا منذ بدء الاضطرابات الاثنين هو اثنان". واضافت ان "الشخصين احرقا حيين في 18 نيسان/ابريل 2016 في كانياما"، الحي العشوائي في لوساكا.

واندلعت اعمال عنف ضد الاجانب في لوساكا الاثنين امتدت في اليوم التالي الى مدن صفيح اخرى هاجم خلالها مئات الاشخاص محلات تجارية ومنازل يملكها اجانب متهمين بالقيام باعمال قتل شعائرية.

وبعد يومين من اعمال العنف هذه، يبدو الوضع هادئا في العاصمة الزامبية صباح الاربعاء كما ذكر مراسل لوكالة فرانس برس.

وبدأت اعمال الشغب التي امتدت الى الاحياء الفقيرة في العاصمة، بعد العثور على جثث سبعة اشخاص تعرضوا لعمليات بتر اطراف واعضاء.

وقام مئات الاشخاص الثلاثاء برشق منازل ومتاجر يملكها روانديون بالحجارة. ولجأ المواطنون الروانديون الخائفون الى مراكز للشرطة.

واعتقلت الشرطة احد عشر شخصا مرتبطين بجرائم شعارية و256 شخصا آخرين على علاقة باعمال العنف.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب