محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

امير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح في افتتاح الدورة الجديدة لمجلس الامة بالعاصمة الكويت في 27 تشرين الاول/اكتوبر 2015

(afp_tickers)

اصدرت محكمة كويتية الاثنين احكاما بالسجن بحق ثلاثة أفراد من اسرة آل الصباح الحاكمة بتهمة الاساءة لأمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الصباح عبر وسائل التواصل الاجتماعي والانترنت.

وقضت الاحكام بسجن ثلاثة أفراد من آل الصباح، واثنين آخرين، لمدة خمسة اعوام. كما حكمت بالسجن عاما على شخص سادس، وعشرة اعوام على شخص سابع يحاكم غيابيا.

ومن المحكوم عليهم الشيخ عذبي الفهد الصباح، ابن اخ امير البلاد والرئيس السابق لجهاز امن الدولة، والشقيق الاصغر لعضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم الشيخ احمد فهد الاحمد الصباح، اضافة الى الشيخ خليفة علي الصباح، رئيس تحرير صحيفة الوطن والقناة التابعة لها، واللتين اغلقتها السلطات بسبب مخالفتها الشروط المالية لقانون الشركات.

وبلغ عدد المتهمين 13 شخصا، بينهم ستة قضت المحكمة ببراءتهم من التهم التي شملت "العيب في الذات الاميرية" عبر موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي وتطبيق "واتساب" للمحادثة الفورية عبر الهواتف الذكية، اضافة الى نشر اخبار كاذبة يتهمون فيها قضاة بتلقي رشى.

ويمكن المحكومين استئناف الحكم ورفعه لاحقا الى محكمة التمييز التي تعد احكامها نهائية. ولا ينفذ المحكومون الاحكام حتى تصبح نهائية.

وسبق للسلطات الكويتية ان أوقفت ولاحقت عشرات الاشخاص بسبب تعليقات ادلوا بها عبر مواقع التواصل، خصوصا "تويتر". وشملت الاتهامات غالبا الاساءة للامير.

وانتقدت منظمة العفو الدولية مطلع السنة الجارية، القانون الجديد للجرائم الالكترونية في الكويت، معتبرة انه "قمعي" ويحد من حرية التعبير، من خلال القيود التي يفرضها على حرية التعبير على الانترنت، والعقوبات على انتقاد الحكومة والشخصيات الدينية او القادة الاجانب.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب