محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

دورية للجيش السوري في بلدة القريتين بعد استعادة السيطرة عليها من تنظيم الدولة الاسلامية

(afp_tickers)

فقد حوالى 250 من موظفي شركة اسمنت منذ الاثنين اثر هجوم لتنظيم الدولة الاسلامية في الضمير على مسافة 40 كلم شمال شرق دمشق، على ما افاد سكان.

وقال مسؤول اداري في شركة الاسمنت لوكالة فرانس برس "انقطع الاتصال مع نحو 250 عاملا في معمل +اسمنت البادية+ منذ الاثنين" فيما اعربت بعض العائلات عن خشيتها من ان يكونوا مخطوفين لدى تنظيم الدولة الاسلامية.

واكد المرصد السوري لحقوق الانسان "فقدان الاتصال مع العشرات من عمال معمل اسمنت البادية القريب من مدينة الضمير خلال هجوم تنظيم الدولة الإسلامية على المعمل أمس (الاربعاء)"، مشيرا الى معلومات عن "خطفهم من التنظيم واقتيادهم إلى جهة مجهولة".

وقال مصدر امني سوري ان الجهاديين فشلوا هذا الاسبوع في الاستيلاء على مطار عسكري ومحطة تشرين للكهرباء في الضمير التي يسيطر مقاتلو المعارضة على القسم الاكبر منها.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب