محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

ترشح القومي الصربي المتشدد فويسلاف شيشيلي، الذي تم تبرئته في العام 2016 من جرائم ضد الانسانية وجرائم حرب خلال حرب البلقان، لرئاسة صربيا في الانتخابات التي جرت في نيسان/ابريل الفائت دون أن يحالفه النجاح.

(afp_tickers)

يسعى الادعاء العام للأمم المتحدة الاربعاء الى نقض حكم مثير للجدل بتبرئة القومي الصربي المتشدد فويسلاف شيشيلي العام الماضي من جرائم ضد الانسانية وجرائم حرب خلال حرب البلقان.

ولن يتواجد شيشيلي نفسه خلال الجلسة التي تستغرق يوما إذ رفض السفر من بلغراد لسماع مرافعة الادعاء أمام هيئة من خمسة قضاة تابعين لآلية الامم المتحدة للمحاكمات الجنائية الدولية.

وستكون هذه الجلسة الأولى منذ أقدم القائد العسكري السابق لكروات البوسنة سلوبودان برالياك على الانتحار بالسم أمام المحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا سابقا في 29 تشرين الثاني/نوفمبر الفائت اثر اصدار حكم بالسجن ل20 عاما بحقه.

وتوفي برالياك البالغ 72 عاما في المستشفى بعد ساعات وأظهر تشريح جثته أنه قضى جراء فشل في وظائف القلب بعد تجرعه مادة سيانايد البوتاسيوم.

ويقع مقر آلية الامم المتحدة للمحاكمات الجنائية الدولية في نفس المبنى في لاهي وهي ستنظر في قضايا الاستئناف النهائية عن المحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا سابقا.

ويسعى الادعاء العام في الأمم المتحدة لنقض الحكم بتبرئة شيشيلي (63 عاما) من التهم التسع الموجهة اليه بارتكاب جرائم ضد الانسانية وجرائم حرب.

ويصر المدعون الأمميون على أن شيشيلي مسؤول عن مقتل عديد الكروات والمسلمين ومدنيين آخرين غير صرب في مسعاه الدؤوب لتأسيس "صربيا الكبرى".

كما واجه اتهامات بتهجير قصري "لعشرات الآلاف" من مساحات واسعة في البوسنة، كرواتيا وصربيا.

لكن المحكمة قررت بغالبية قضاتها تبرئته بعد أن عجز الادعاء العام عن اثبات حصول "اعتداء منهجي واسع ضد السكان المدنيين غير الصرب في مساحات واسعة في كرواتيا والبوسنة والهرسك".

كما قالت المحكمة إن مدعي الأمم المتحدة فشلوا في إيجاد أي "رابط سببي" بين خطابات شيشيلي الحماسية وموجة الفظائع المرتكبة.

واشاد شيشيلي ببرائته "المشرفة والعادلة"، فيما عبر خبراء ومؤرخون عن غضبهم من الحكم الذي سبب ارتباك وحيرة لدى الادعاء العام للأمم المتحدة.

وترشح شيشيلي لرئاسة صربيا في الانتخابات التي جرت في نيسان/ابريل الفائت دون أن يحالفه النجاح.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب