محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الدخان يتصاعد من موقع الانفجارات في شمال شرق بغداد، 2 ايلول/سبتمبر 2016

(afp_tickers)

قتل اربعة اشخاص واصيب 16 بجروح جراء انفجارات ناجمة عن سقوط قذائف لم يتم التاكد من طبيعتها الجمعة على ثلاث مناطق في شرق بغداد، حسبما افادت مصادر امنية وطبية وكالة فرانس برس.

وتباينت مصادر الشرطة حول كون الانفجارات ناجمة عن قصف بالهاون او صواريخ كاتيوشا.

واشارت حصيلة سابقة الى مقتل شخصين واصابة 11 جراء سقوط القذائف.

وقال ضابط في الشرطة برتبة عقيد "قتل اربعة اشخاص واصيب 16 بجروح جراء سقوط ست قذائف هاون استهدفت مناطق العبيدي والمشتل وبغداد الجديدة" وجميعها مناطق ذات غالبية شيعية في شرق بغداد.

واكدت مصادر طبية "تلقي اربعة جثث ومعالجة 16 جريحا، في مستشفيي الكندي والصدر العام" وكلاهما في شرق بغداد.

من جانبه، قال العميد سعد معن المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد في بيان مقتضب ان "الانفجارات ناجمة عن انفجار مستودع للأسلحة في منطقة العبيدي تسبب في انطلاق بعض المقذوفات ما ادى الى وقوع اصابات".

بدوره، قال احمد الاسدي المتحدث باسم قوات الحشد الشعبي، فصائل شيعية مدعومة من ايران، لفرانس برس ان "الانفجار وقع وسط كدس من العتاد في احد المعسكرات التابعة للحشد الشعبي" بدون كشف المزيد من التفاصيل.

فيما ذكر ضابط في الشرطة رفض كشف هويته ان "الانفجارات وقعت جراء قصف بصواريخ كاتيوشا انطلقت من احدى مناطق شمال شرق بغداد ، واستهدفت احداها مستودعا للاسلحة في منطقة العبيدي ما ادى الى وقوع انفجارات".

واكدت مصادر الشرطة ان الانفجارات ادت كذلك الى وقوع حرائق واضرار في مناطق متفرقة داخل الاحياء القريبة.

وتقاتل فصائل الحشد الشعبي الى جانب القوات الامنية لاستعادة السيطرة على مناطق من قبضة تنظيم الدولة الاسلامية في شمال البلاد وغربها.

وتزامنت الانفجارات مع توجه عشرات الاف الزوار الشيعة الى منطقة الكاظمية في شمال بغداد لاحياء ذكرى وفاة الامام محمد الجواد (تاسع الائمة المعصومين لدى الشيعة الاثني عشرية) والتي تصادف ليل الجمعة السبت.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب