محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

سكان يحاولون عبور الطرقات التي تحولت إلى أنهار من الوحول بعدما ضربت الأمطار الغزيرة فريتاون، عاصمة سيراليون

(afp_tickers)

أفاد المتحدث باسم الصليب الأحمر في سيراليون الاثنين أن 312 شخصا لقوا حتفهم جراء فيضانات ضخمة ضربت العاصمة فريتاون، بعدما كانت حصيلة سابقة أشارت إلى وفاة 180.

وقال باتريك ماساكوا لوكالة فرانس برس إن الحصيلة قد تواصل ارتفاعها في وقت لا يزال فريقه يحصي الأضرار في المناطق المنكوبة في فريتاون، حيث غمرت الأمطار الغزيرة المنازل وتسببت بانزلاق التربة.

وأفاد اخصائي تشريح الجثث في مستشفى كونوت في فريتاون محمد سنه أن المنشأة التي يعمل بها استقبلت وحدها 180 جثة حتى الآن، العديد منها لأطفال، فيما لم يعد لديه مكان لاستقبال المزيد بسبب العدد "الهائل" للجثث التي نقلت الى المركز الطبي.

وأضاف أن عددا آخر من الجثث نقل إلى مستشفيات خاصة.

وأظهرت صور حصلت عليها وكالة فرانس برس كتلا ضخمة من الوحل البرتقالي الغامق تنزلق على شارع منحدر بشكل حاد فيما بدا أشخاص في مقاطع فيديو نشرها السكان المحليون عبر الانترنت تغمرهم المياه حتى صدورهم يحاولون اجتياز المياه الموحلة.

وتضرب الفيضانات فريتاون، وهي مدينة ساحلية مكتظة يبلغ عدد سكانها 1,2 مليون نسمة، كل عام اثر استمرار هطول الأمطار عدة أشهر وهو ما يدمر المساكن المؤقتة فيها ويزيد من مخاطر انتقال أمراض مثل الكوليرا.

وكانت سيراليون بين دول غرب افريقيا التي طالها انتشار فيروس "ايبولا" عام 2014 الذي فتك بأكثر من 4000 شخص في البلد الذي يعيش نحو 60 بالمئة من سكانه تحت خط الفقر، بحسب برنامج التنمية التابع للأمم المتحدة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب