محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في انقرة في 10 نيسان/ابريل 2018

(afp_tickers)

انتقد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الثلاثاء تصريحات وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بان مدينة عفرين السورية التي سيطرت عليها انقرة وطردت وحدات حماية الشعب الكردية منها، يجب ان يتم تسليمها للنظام السوري.

ونقلت وكالة انباء الاناضول الرسمية عن اردوغان قوله "هذه مقاربة خاطئة جدا".

وقال اردوغان "نحن نعلم جيدا الجهة التي سنسلمها عفرين". وتابع الرئيس التركي "سنعيد عفرين الى سكانها عندما يحين الوقت، لكننا نحن من يحدد التوقيت وليس السيد لافروف".

وتشكل تصريحات اردوغان الانتقاد الاعنف الذي يوجهه الى موسكو منذ تشكيل تركيا وروسيا تحالفا هشا لارساء السلام في سوريا حليفة موسكو.

وشنت تركيا في كانون الثاني/يناير عملية عسكرية ضد مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية من عفرين انتهت بطردهم من المدينة في 18 اذار/مارس.

وقال الكثير من المحللين حينها ان الهجوم التركي ما كان ليحصل من دون تنسيق مع روسيا لان العملية تتطلب دخول سلاح الجو التركي الاجواء السورية.

وشكل الاسناد الجوي الروسي لدمشق عاملا أساسيا في تصديها للفصائل المسلحة.

والاثنين اعلن لافروف في مؤتمر صحافي ان اسهل الطرق لتطبيع الاوضاع في عفرين هو باعادة "المنطقة" الى "سيطرة الحكومة السورية".

واشار لافروف الى ان اردوغان يعتقد ان "تقرب" الولايات المتحدة من المقاتلين الاكراد يشكل تهديدا للمصالح التركية. لكنه اضاف ان "اردوغان لم يقل يوما ان تركيا تريد احتلال عفرين".

وتدعم تركيا وروسيا جهات متحاربة في سوريا. وتعتبر موسكو اكبر حلفاء نظام الرئيس السوري بشار الاسد، فيما تدعم انقرة الوحدات المقاتلة التي تسعى الى اسقاطه.

على الرغم من ذلك تعاون البلدان بشكل وثيق في الاشهر الاخيرة لايجاد حل سياسي للازمة.

والاثنين أعرب الرئيس التركي لنظيره الروسي فلاديمير بوتين عن "قلقه" حيال "الهجمات" في الغوطة الشرقية قرب دمشق، إثر هجوم مفترض بالأسلحة الكيميائية قال مسعفون انه أوقع عشرات القتلى في دوما.

واستقبل اردوغان الاسبوع الماضي نظيريه الروسي والايراني حسن روحاني في انقرة حيث عقد الرؤساء الثلاثة قمة تعهدوا فيها بالعمل من أجل التوصل الى وقف دائم لإطلاق النار في سوريا بعد اكثر من سبع سنوات من الحرب.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب