محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان

(afp_tickers)

صرح الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف الثلاثاء ان الرئيس التركي رجب طيب اردوغان سيتوجه الى مدينة سان بطرسبورغ الروسية في التاسع من آب/اغسطس، للمرة الاولى منذ الازمة الني نشبت على اثر اسقطا مقاتلات تركية لقاذفة روسية بالقرب من الحدود السورية التركية.

وقال بيسكوف للصحافيين ان زيارة اردوغان الى روسيا "ستجري في التاسع من آب/اغسطس واللقاء سيعقد في مدينة سان بطرسبورغ" شمال غرب روسيا، مؤكدا بذلك نبأ اعلنه صباح الثلاثاء نائب رئيس الحكومة التركي للشؤون المالية محمد تشيمشيك.

واشار بيسكوف الى انه "اللقاء الاول بعد تعثر علاقاتنا (...) وبعدما نجح الرئيسان في طي الصفحة".

وكان تشيمشيك قال ان "سفيرنا ابلغنا بان رئيسنا اكد انه سيكون في 09 آب/اغسطس في سان بطرسبورغ"، وذلك في تصريحات نقلتها وكالة الانباء الروسي الرسمية تاس وادلى بها خلال لقاء مع اركادي دفوركوفيتش احد نواب رئيس الوزراء الروسي.

وكان الكرملين اكد الاسبوع الماضي ان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي اتفقا على ان "يلتقيا في الايام العشرة الاولى من آب/اغسطس" في روسيا، قبل قمة العشرين في الصين في ايلول/سبتمبر المقبل.

وتشيمشيك هو ارفع مسؤول تركي يزور روسيا منذ الازمة التي نجمت عن اسقاط طائرة روسية في سوريا من قبل الطيران التركي بالقرب من الحدود التركية السورية.

وبعد اشهر من الانتقادات بين الرئيسين، هدأ التوتر في العلاقات الروسية التركية مطلع تموز/يوليو بعدما وجه اردوغان رسالة اعتذار الى بوتين.

وقال تشيمشيك انه يزور موسكو للقاء نظيره الروسي في اطار جهود "لتطبيع الوضع وعلاقاتنا في اقرب وقت ممكن وبسرعة".

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب