محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان

(afp_tickers)

طلب الرئيس التركي رجب طيب اردوغان من الأتراك في المانيا الجمعة أن لا يمنحوا أصواتهم للاتحاد المسيحي الديموقراطي ولا للحزب الاشتراكي الديموقراطي ولا للخضر، في انتخابات ايلول/سبتمبر التشريعية، ووصف هذه الاحزاب بأنها "عدوة لتركيا".

وفي تصعيد للتوتر مع برلين، قال اردوغان ان الالمان من أصل تركي يجب أن لا يصوتوا لهذه الاحزاب.

وصرح في تصريح صحافي "اقول لجميع مواطني في المانيا: (...) لا تدعموا المسيحيين الديموقراطيين ولا الحزب الاشتراكي الديموقراطي ولا الخضر. انها جميعها عدوة لتركيا".

واتهم الحزبين الرئيسيين بأنهما يلعبان لعبة "كلما هاجمت تركيا، زادت الأصوات التي ستحصل عليها".

وأضاف "يجب ان تدعموا الاحزاب السياسية هناك التي لا تبدي العداء لتركيا".

ولم يوضح اردوغان اي حزب سياسي ألماني يريد من الاتراك دعمه في الانتخابات البرلمانية في 24 ايلول/سبتمبر.

وأضاف "بالنسبة لجميع مواطنينا الذين يعيشون في المانيا، فإن الأمر يتعلق بالذود عن الشرف".

زادت التوترات في الاشهر الاخيرة بين المانيا وتركيا، في إحدى أشد الازمات من سنين بين البلدين العضوين في حلف شمال الاطلسي.

وتتفق سياستا الاتحاد المسيحي الديموقراطي والحزب الاشتراكي الديموقراطي حيال تركيا.

ولكن حزب الخضر ينادي بتبني خط أكثر تشددا بخصوص انقرة. ويعتبر جيم اوزديمير الذي يشارك في زعامة حزب الخضر وهو من أصل تركي، من اشد المنتقدين لاردوغان.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب