محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في مقديشو في 3 حزيران/يونيو 2016

(afp_tickers)

اعتبر الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ان "لا قيمة" لاعتراف البرلمان الالماني بتعرض الارمن لابادة في 1915 ولن يغير شيئا في الموقف التركي.

وقال اردوغان للصحافيين اثناء زيارته في افريقيا ان "القرار الذي اتخذه البرلمان الالماني ليست له اي قيمة على الاطلاق. موقفنا حول ما حدث في 1915 معروف ومثل هذا القرار لن يغير موقفنا. ولكنهم لم يأخذوا في الاعتبار انهم قد يخسرون صديقا مثل تركيا".

وتساءل كيف سيتمكن المسؤولون الالمان بعد الان من "النظر في وجهي".

وقال اردوغان ان الخلاف منحصر بين انقرة وبرلين ولا يفترض ان يؤثر على علاقة تركيا بالاتحاد الاوروبي وان تركيا "لن تتسرع في الرد".

واستدعت انقرة سفيرها في المانيا كما فعلت في كل مرة اعترف فيها بلد بابادة الارمن.

وقال اردوغان ان امله خاب ازاء تصرف المستشارة انغيلا ميركل التي لم تشارك في النقاش "كنت افضل لو انها شاركت في التصويت".

ويؤكد الارمن ان 1,5 مليون ارمني قتلوا بشكل منظمة قبيل انهيار السلطنة العثمانية فيما اقر عدد من المؤرخين في اكثر من عشرين دولة بينها فرنسا وايطاليا وروسيا بوقوع ابادة.

وتقول تركيا ان هؤلاء القتلى سقطوا خلال حرب اهلية ترافقت مع مجاعة وادت الى مقتل ما بين 300 الف و500 الف ارمني فضلا عن عدد مماثل من الاتراك حين كانت القوات العثمانية وروسيا تتنازعان السيطرة على الاناضول.

واعترفت اكثر من 20 دولة بينها فرنسا وروسيا بابادة الارمن.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب