أ ف ب عربي ودولي

مقر مركز قطر التطوعي في الدوحة في 9 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

اعلنت "وزارة خارجية جمهورية ارض الصومال" المعلنة من جانب واحد في شمال الصومال، تضامنها مع الدول الخليجية التي قطعت علاقاتها مع قطر المتهمة ب "دعم الارهاب".

وارض الصومال التي لا تعترف اية دولة باستقلالها المعلن في 1991، حليفة للامارات ومكنتها من اقامة قاعدة عسكرية على اراضيها في مقابل تمويل مشاريع بنى تحتية بينها ميناء وطريق سريعة.

وقال سعد علي شير "وزير" خارجية ارض الصومال ان "جمهورية ارض الصومال تدعم بالكامل قرار السعوديين والاماراتيين مقاطعة قطر".

وتملك ارض الصومال عملة خاصة وتحظى باستقرار في منطقة تشهد عنف مجموعات الاسلام السياسي.

وفي مسعى للحصول على اعتراف دولي تبنت ارض الصومال موقفا مختلفا عن موقف الحكومة الصومالية التي دعت الى الحوار وضبط النفس في هذه الازمة الدبلوماسية. نور/حال/اا

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي