محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

أنقذت اسبانيا في أقل من أسبوع حتى الآن أكثر من 600 شخص من البحر المتوسط.

(afp_tickers)

أعلن خفر السواحل الاسبان السبت إنقاذ أكثر من 200 مهاجر كانوا يعبرون البحر الأبيض المتوسط قادمين إلى أوروبا من شمال افريقيا.

وقال الناطق باسم خدمة الانقاذ البحري الحكومية لوكالة فرانس برس إن 224 شخصا انقذوا من خمسة قوارب في مضيق جبل طارق وبحر البوران الفاصل بين اسبانيا والمغرب.

وحصل الانقاذ الاول في الساعات الأولى لصباح السبت، حين تم إنقاذ العشرات في ثلاثة قوارب في جنوب جبل طارق.

كما جرى انقاذ 72 آخرين من جانب طائرة تابعة لوكالة حماية الحدود الاوروبية فرونتكس.

وكانت السلطات الاسبانية اعلنت الخميس انها انقذت أكثر من 600 شخص هذا الاسبوع فقط.

ويعد هذا الممر المائي القصير نسبيا بين المغرب واسبانيا طريقا للمهاجرين من بلدان افريقيا جنوب الصحراء وشمال افريقيا في مسعاهم للوصول الى اوروبا.

وتشير احصاءات منظمة الهجرة الدولية إلى أن 3314 مهاجرا وصلوا إلى اسبانيا بحرا بين الأول من كانون الثاني/يناير ونهاية نيسان/ابريل. في حين لقى 59 آخرون حتفهم في البحر في نفس الفترة.

ولكن العدد يشكل نسبة صغيرة فقط من أكثر من 45 ألفا عبروا المتوسط إلى ايطاليا واليونان واسبانيا وقبرص خلال الفترة ذاتها.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب