محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزيرة الخارجية الاسترالية جولي بيشوب في كانبيرا في 12 شباط/فبراير 2015

(afp_tickers)

حذرت وزيرة الخارجية الاسترالية جولي بيشوب مساء الثلاثاء من ان المعركة ضد تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف قد تستمر جيلا بكامله، وشبهت الجهاديين بمناصري الزعيم النازي الالماني ادولف هتلر.

وقالت بيشوب ان تهديد الارهاب العالمي "يبقيني مستيقظة طوال الليل"، وحثت على تشجيع رسالة مضادة لرسالة الكره والتقسيم التي ينشرها المتطرفون.

واضافت بيشوب خلال خطاب في كانبيرا مساء الثلاثاء انه "من المهم جدا ان نفهم ان ما يحصل ليس نزاعا قد ينتهي بالفوز عسكريا في ساحات القتال المنتشرة. انه نزاع ضد الافكار الحاقدة، ضد مبدأ وايديولوجيا".

وتابعت "ليس لدينا اي خيار سوى ان نكون جزءا من المعركة ضد التطرف بكافة اشكاله، في الداخل والخارج وهذا سيحتاج الى سنوات او عقود وغالبا الى جيل باكمله".

واشارت بيشوب الى ان تنظيم الدولة الاسلامية استخدم وسائل التواصل الاجتماعي لحجب الحقيقة والترويج لنفسه، مشبهة ذلك بما فعله هتلر لبناء نظام عالمي جديد. وقالت ان "داعش يحاول محاكاة هذه المقاربة عبر اعلانه الخلافة وادعائه انشاء حكومة +طاهرة+ ستجذب المناصرين المتطرفين المستعدين للموت في سبيل القضية".

وتواجه استراليا مثل دول اخرى خطر توجه المئات من مواطنيها للقتال الى جانب جهاديي تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا والعراق، اذ يوجد 90 استراليا على الاقل في منطقة النزاع.

ولفتت بيشوب الى انه اذا كان من الممكن فهم لماذا يتوجه المجرمون الى ارض المعركة، فما لا يمكن فهمه هو سعي الشباب الى "جر العالم الى عصر الظلام". وتابعت انه من الصعب اكثر فهم دوافع البنات للالتحاق بتنظيم يحط من شأن المرأة.

وشكرت بيشوب المجتمع الاسلامي في استراليا على دعمه للدولة، مؤكدة انه على الحكومة ان تجد طريقة لحماية الضعفاء من "نداءات المتطرفين التي تشجع على شن اعتداءات على ارضنا او تشجعهم على الموت من دون وعي".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب