محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اليابانية يوريكو كويكي في طوكيو في 30 تموز/يوليو 2016

(afp_tickers)

انتخبت يوريكو كويكي حاكما لمدينة طوكيو، وهي اول امراة تتولى هذا المنصب، كما ذكرت الاحد شبكات التلفزيون اليابانية استنادا الى استطلاعات للرأي لدى خروج الناخبين من اقلام الاقتراع.

وستكون المهمة الاولى لكويكي (64 عاما) التي تتحدث بطلاقة الانكليزية والعربية، الاشراف على الاعداد للالعاب الاولمبية في 2020.

وكانت كويكي التي تستمر ولايتها اربع سنوات، وزيرة للبيئة والدفاع.

وقالت بصوت مرهق في اعقاب حملة استمرت اسبوعين "سأتولى ادارة طوكيو بطريقة غير مسبوقة، ستكون طوكيو كما لم ترونها من قبل".

واضافت "اريد طوكيو يستطيع كل شخص ان يلمع فيها، من الاطفال الى المسنين والمعاقين، حتى تصبح حياة الجميع افضل".

وتنتهي ولايتها بعيد افتتاح الالعاب الاولمبية.

وقد شهدت الاستعدادت حتى الان عددا كبيرا من الانتكاسات المربكة: فاختيار مدينة طوكيو تشوبه شكوك بالفساد يجري القضاء الفرنسي تحقيقات في شأنها، والمشروع الاول للستاد الذي اصبح باهظ التكلفة، الغي بعد جدل استمر اسابيع، والشعار الذي اعتبر مكررا تم سحبه.

واخيرا، قدم الحاكم يوشي ماسوزي الذي اتهم باستخدام اموال سياسية لغايات شخصية، استقالته في حزيران/يونيو.

وستتولى كويكي ايضا ادارة اقتصاد بحجم اقتصاد اندونيسيا، وتتصدى للمشكلة المزعجة المتمثلة بنقص مدارس الاطفال، وتواصل تحضير المدينة التي يبلغ عدد سكانها 13،6 مليون نسمة، لهزة ارضية كبيرة محتملة، يدأب سكانها على الحديث عنها منذ الهزة الارضية وتسونامي اذار/مارس 2011.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب