محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

كنيسة سانت اليزابيث في سانتياغو التي تعرضت للتفجير

(afp_tickers)

بدأ عشرات الالوف من الاشخاص بعبور الارجنتين باتجاه الحدود التشيلية، تمهيدا لزيارة يجريها البابا فرنسيس الى تشيلي وتبدأ الخميس.

واستباقا للتدفق البشري، قامت السلطات الارجنتينية والتشيلية بتنسيق ثنائي منذ اشهر عدة بهدف ضمان سلامة المرور وتسهيلها.

ويزور البابا اميركا اللاتينية للمرة السادسة، وتستمر زيارته لتشيلي من 15 الى 18 كانون الثاني/يناير الجاري، على ان يزور البيرو بين 18 و21 من الشهر نفسه.

وتعرضت ثلاث كنائس كاثوليكية الجمعة للتفجير في سانتياغو عاصمة تشيلي قبل ايام من زيارة البابا.

ودانت الرئيسة ميشيل باشليه حوادث التفجير التي تسببت باضرار طفيفة.

وقالت للاذاعة الرسمية "انه امر غريب، لأنه ليس شيئا يمكن ان تنسبه الى جماعة معينة".

من جهته، قال رئيس الشرطة غونزالو آرايا ان "جماعات الفوضويين" قد تكون مسؤولة عن التفجيرات.

وغطت شعارات معادية لزيارة البابا جدارا في كنيسة من الثلاث التي تعرضت للتخريب، فيما احترق مدخلا الكنيستين الباقيتين.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب