محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس فريق التفتيش في الوكالة الدولية للطاقة الذرية تيرو فارجورانتا في طهران في 10 شباط/فبراير 2014

(afp_tickers)

قدم رئيس فريق التفتيش في الوكالة الدولية للطاقة الذرية استقالته الجمعة، حسب ما قال متحدث باسم الوكالة.

ولم يتم إعطاء أي سبب لاستقالة تيرو فارجورانتا المفاجئة بعد أيام من انسحاب الرئيس الاميركي دونالد ترامب من الاتفاق بين إيران والقوى العظمى بشأن برنامجها النووي. وتقوم الوكالة بعمليات تفتيش في إيران للتحقق من الالتزام بشروط الاتفاق.

وقال المتحدث إن "الوكالة ستستمر بممارسة انشطة الرقابة التي تتولاها بمهنية عالية".

وتم تعيين مساعد المدير العام للوكالة المكلف بانشطة التحقق في ايران ماسيمو ابارو بديلا مؤقتا لفارجورانتا الذي تولى منصبه اواخر 2013.

اوضح المتحدث انه سيتم تعيين بديل دائم في اقرب وقت ممكن.

وقال مسؤولون اميركيون إنهم يريدون استمرار انشطة التحقق في ايران رغم انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي.

وقال مسؤول في بعثة الولايات المتحدة لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية لوكالة فرانس برس إن "الولايات المتحدة مستمرة في دعم عمليات التفتيش الصارمة التي تجريها الوكالة في ايران تطبيقا لكامل صلاحياتها".

ويفرض الاتفاق الموقع مع ايران على طهران فتح اي موقع امام الوكالة خلال 24 يوما حدا اقصى كما يفرض مراقبة عن بعد على مدار الساعة في بعض المواقع.

ويطالب باقي اطراف الاتفاق اي روسيا والصين والدول الاوروبية بالابقاء عليه.

لكن محللون يخشون انهيار الاتفاق بعد انسحاب الولايات المتحدة منه واعادة فرضها عقوبات ضد ايران، ما قد يدفع طهران لانهاء تعاونها مع عمليات التحقق التي تجريها الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

ومنذ توقيع الاتفاق النووي مع طهران تصدر الوكالة تقارير فصلية تؤكد فيها ان ايران تحترم "التزاماتها النووية".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب