محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة التقطت في 12 اذار/مارس 2018 لنائب الوزير الاداري للمالية في اليابان جونيشي فوكودا

(afp_tickers)

قرر مسؤول كبير في وزارة المالية اليابانية الاستقالة الاربعاء بعد اتهامه بالتحرش جنسيا بصحافيات وذلك بعد يومين على نفيه أي سلوك مناف للاخلاق.

وصرح وزير المالية تارو آسو "لقد قدم استقالته لي موضحا انه بات من الصعب عليه اداء مهامه في الوضع الحالي ... وقررت قبولها"، مضيفا "يريد تبرئة صفحته".

وكانت مجلة "شوكان شينشو" الاسبوعية أوردت الاسبوع الماضي ان صحافيات عديدات اتهمن نائب الوزير الاداري للمالية جونيشي فوكودا بالتحرش بهنّ.

ونشرت المجلة الاثنين تسجيلا لكلام زعمت ان فوكودا قاله لصحافية في احدى الحانات.

الا ان فوكودا رد "انفي أن يكون صدر مني أقوال يمكن اعتبارها تحرشا جنسيا أو تشكل اهانة لصحافيات".

كما أكد ان لا نية لديه للاستقالة وانه يعتزم التقدم بشكوى امام القضاء بتهمة التشهير.

ونفى فوكودا هذه الاتهامات مجددا الاربعاء قائلا "لقد قلت انني لا اعلم ما اذا كان الصوت في التسجيل هو صوتي لكنني ادرك ان العديد من الاشخاص يعتقدون ذلك"، مضيفا "لا اذكر انني أجريت محادثة مروعة كهذه".

من جهة أخرى، أعلن حاكم معاد للطاقة النووية في اليابان استقالته بعد اتهامه باقامة علاقات جنسية لقاء مال مع طالبات.

واوردت مجلة "شوكان بونشون" الاسبوعية ان ريويشي يونياما (50 عاما) غير المتزوج اقام علاقات لقاء أموال مع شابات في العشرينات. والدعارة محظورة في اليابان ولو ان السلطات نادرا ما تقوم بالملاحقة في مثل هذه القضايا.

واليابان من الدول الاقل تمثيلا للنساء في العالم في المجال السياسي كما تشهد تمييزا جنسيا راسخا.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب