محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

متظاهرون من حركة لبيك يا رسول الله الباكستانية في اسلام اباد في 26 تشرين الثاني/نوفمبر 2017

(afp_tickers)

اعلنت وسائل اعلام حكومية الاثنين ان وزير العدل الباكستاني زاهد حميد قدم استقالته ملبيا بذلك احد المطالب الرئيسية للمتظاهرين الاسلاميين الذين يغلقون احد المداخل الرئيسية للعاصمة اسلام اباد منذ ثلاثة اسابيع.

ونقلت وكالة الانباء الباكستانية عن مصادر رسمية ان "وزير العدل زاهد حامد قدم استقالته الى رئيس الحكومة شاهد عباسي خاقان لاخراج البلاد من الازمة". ونقل التلفزيون الحكومي النبأ نفسه.

ولم يصدر اي تعليق رسمي على استقالة وزير العدل حتى الان.

واوضحت الوكالة ان حامد اتخذ هذا القرار "طوعا لانهاء الوضع الذي يشكل ازمة في البلاد" ويستعد لاصدار بيان مفصل في وقت لاحق.

وما زال الفين او ثلاثة آلاف متظاهرين يحتلوا الجسر الطرقي المؤدي الى العاصمة الباكستانية صباح الاثنين، كما ذكر صحافيون من وكالة فرانس برس.

ويطالب المتظاهرون الذين ينتمون الى حركة لبيك يا رسول الله الباكستانية ويعتصمون منذ السادس من تشرين الثاني/نوفمبر عند هذا الجسر، باستقالة وزير العدل بعد جدل حول تعديل قانون متعلق بالقسم، تم التخلي عنه في نهاية الامر.

وبعد اسابيع من المفاوضات غير المجدية، اسفرت محاولة لقوات الامن لطرد المعتصمين السبت عن سقوط سبعة قتلى واكثر من مئتي جريح. كما ادت الى امتداد حركة الاحتجاج الى مدن اخرى.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب