محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو (يمين) والى جانبه وزير الدفاع افيغدور ليبرمان في 25 ايار/مايو 2016

(afp_tickers)

أعلنت الحكومة الاسرائيلية مساء الاثنين حظر تنظيم "الحراك الشبابي" الفلسطيني بدعوى انه واجهة لانشطة ايرانية معادية لكل من الدولة العبرية والسلطة الفلسطينية.

وقالت الحكومة في بيان ان قرار الحظر وقعه وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان بناء على توصية من جهاز الامن الداخلي.

واضاف البيان ان القرار اتخذ استنادا الى "معلومات تشير الى ان هذه المجموعة تعمل بتوجيه من حزب الله (الشيعي اللبناني) وايران لشن هجمات ضد اسرائيليين والتسبب بموجة اعمال عنف في الضفة الغربية والقدس الشرقية تستهدف اسرائيل والسلطة الفلسطينية على حد سواء".

واكدت الحكومة في بيانها ان هذا التنظيم الذي يقدم نفسه على انه مجموعة شبابية تسعى لتغيير الاوضاع في الضفة الغربية المحتلة من خلال انشطة مدنية هو في الواقع "مجموعة ارهابية يديرها معارضان للسلطة الفلسطينية".

وبحسب وزارة الدفاع الاسرائيلية فان مديري التنظيم هما منير عسلي الذي يقيم في لبنان وحلمي بلبيسي الذي يقيم في الاردن.

واضاف البيان ان هذين الرجلين "يتلقيان تمويلا مباشرا من حزب الله وايران"، مؤكدا انهما حصلا من هاتين الجهتين خلال السنتين الاخيرتين على "مئات آلاف الشيكلات" بهدف تمويل انشطة تنظيمهما الذي يهدف كذلك الى "الاطاحة بنظام" الرئيس محمود عباس والتسبب ب"انهيار" السلطة الفلسطينية.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب