محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اسرائيليون من انصار اليمين المتطرف يتظاهرون امام بوابة دمشق في القدس القديمة في احتفالات احياء ذكرى احتلال القدس الشرقية، الاربعاء 24 ايار/مايو 2017

(afp_tickers)

سار الاف الاسرائيليين في شوارع القدس الشرقية الاربعاء احياء للذكرى الخمسين لاحتلالها في حرب الأيام الستة.

وشارك أكثر من 60 الف شخص في الاحتفالات التي يطلق عليها الاسرائيليون اسم "يوم القدس" مقارنة مع 30 إلى 40 ألف مشارك خلال السنوات الماضية، بحسب الشرطة.

وبلغت الاحتفالات ذروتها عند حائط المبكى الذي يطلق عليه المسلمون تسمية حائط البراق.

وسار المحتفلون ومعظمهم من اليهود المتدينين وهم يغنون ويرقصون ويرفعون العلم الاسرائيلي في شوارع المناطق الفلسطينية، فيما عبر عدد منهم الحي اليهودي في البلدة القديمة.

وقال المتحدث باسم الشرطة ميكي روزنفلد انه تم نشر "عدة مئات" من رجال الشرطة للحفاظ على الهدوء.

ونظم عدة مئات من نشطاء السلام الاسرائيليين احتجاجا ضد المسيرة التي وصفوها بأنها "مسيرة الكراهية".

واندلعت اشتباكات عند بوابة دمشق قبل المسيرة، وفرقت الشرطة محتجين فلسطينيين طالبوا بانهاء احتلال القدس الشرقية.

واحتلت اسرائيل القدس الشرقية في حرب 1967 وضمتها في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

وتقول اسرائيل ان القدس عاصمتها "الابدية الموحدة"، فيما يرغب الفلسطينيون في ان تكون القدس الشرقية عاصمة دولتهم المستقبلية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب