تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

اسرائيل تحيي الذكرى السنوية الاولى لوفاة الرئيس السابق بيريز

الرئيس الاسرائيلي يصافح وزير الخارجية الاميركي الاسبق هنري كسينجر اثناء مراسم تابين بيريز

(afp_tickers)

احيت اسرائيل الخميس الذكرى السنوية الاولى لوفاة الرئيس السابق شيمون بيريز بحضور مسؤولين دوليين سابقين في حفل رسمي اقيم في مقبرة جبل هرتسل.

وشارك الرئيس رؤوفين ريفلين ورئيس الوزراء البريطاني السابق توني بليز الذي شغل ايضا منصب مبعوث السلام في الشرق الاوسط في حفل التأبين، مشددان على جهود بيريز في تحقيق السلام.

وتوفي بيريز، حائز جائزة نوبل للسلام لدوره في التوصل الى اتفاق سلام مع الفلسطينيين، عن 93 عاما في 28 ايلول/سبتمبر 2016. واقيمت جنازته في القدس بحضور عدد من القادة الدوليين بما في ذلك الرئيس الاميركي في حينه باراك اوباما والرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وبموجب التقويم العبري، فأن الذكرى السنوية الاولى لوفاته تحل السبت.

وقال ريفلين في خطابه ان "حلم السلام الذي رسمته ما زال بعيدا جدا" موضحا ان بيريز الذي نافسه عام 2007 على منصب الرئاسة وحصل عليه اكد للاسرائيليين ان "السلام والامن وجهان لعملة واحدة".

بدوره، اثنى بلير ايضا على بيريز ورؤيته للسلام، مؤكدا التزامه الدائم بها.

وقال "لم يتخل ابدا عن السلام مع الفلسطينيين او عن اعتقاده ان ضمان السلام يكون من خلال دولة فلسطين مستقلة الى جانب دولة اسرائيل المعترف بها".

وبيريز هو الشخصية الاخيرة من جيل مؤسسي دولة اسرائيل وأحد المهندسين الرئيسيين لاتفاق اوسلو للسلام مع الفلسطينيين عام 1993 الذي منح بفضله جائزة نوبل للسلام مع رئيس الوزراء حينذاك اسحق رابين الذي اغتيل في 1995 والزعيم الفلسطيني ياسر عرفات الذي توفي عام 2004.

ويتحمل بيريز مسؤولية عدد من العمليات العسكرية خلال فترة ترؤسه الحكومة، بينها قصف قرية قانا في جنوب لبنان حيث قتل 106 مدنيين عام 1996.

ويحمله الفلسطينيون دفع الاستيطان قدما.

ونشرت مذكرات بيريز الثلاثاء الماضي بعنوان "لا مكان للاحلام الصغيرة : الشجاعة والخيال واقامة اسرائيل الحديثة" التي انهى بيريز عمله عليها قبل اسابيع من وفاته العام الماضي، حسبما اعلن الناشرون.

وفي كتابه، يتحدث بيريز عن مسيرته من قريته في بولندا، مرورا بحرب عام 1948، ويتحدث ايضا عن "اسطورة مفاعل ديمونا النووي" وامور اخرى منها الغارة الاسرائيلية على مطار عنتيبي في اوغندا، وجهود السلام بالاضافة الى الشركات الناشئة الاسرائيلية.

تولى بيريز رئاسة الحكومة مرتين بين 1984 و1986، ثم بين عامي 1995-1996، والرئاسة بين 2007 و2014. وشغل على مدى اكثر من خمسين عاما حقائب وزارية مهمة من دفاع وخارجية ومالية وسواها.

كان بيريز ايضا احد مهندسي البرنامج النووي لاسرائيل التي تعتبر القوة الذرية العسكرية الوحيدة في الشرق الاوسط.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك