تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

اسرائيل تدافع عن الاجراءات الامنية في القدس

مدينة القدس والمسجد الاقصى في صورة اخذت في 31 ايار/مايو 2017

(afp_tickers)

قال السفير الاسرائيلي لدى الامم المتحدة الاثنين ان بلاده تعمل على تهدئة الاوضاع في القدس بعد اندلاع اعمال عنف لكنها ستفعل كل ما هو ضروري للحفاظ على الامن في الحرم القدسي.

واضاف السفير داني دانون للصحافيين قبيل اجتماع لمجلس الامن الدولي لبحث سبل تخفيف حدة التوتر "سنسمح للجميع بالمجيء للصلاة في جبل الهيكل (الحرم القدسي) ولكن في الوقت نفسه سنفعل كل ما هو ضروري للحفاظ على الامن".

وقد دعت مصر وفرنسا والسويد الى عقد جلسة في اعقاب مواجهات نهاية الاسبوع الماضي اسفرت عن مقتل خمسة فلسطينيين وثلاثة اسرائيليين.

وكانت اسرائيل اتخذت اجراءات امنية جديدة في الحرم القدسي الذي يطلق عليه اليهود اسم جبل الهيكل بعد اعتداء في 14 تموز/يوليو ادى الى عنصرين من الشرطة الاسرائيلية.

وقامت اسرائيل بتركيب اجهزة للكشف عن المعادن عند مداخل الحرم في خطوة ندد بها الفلسطينيون معتبرين انها محاولة من اسرائيل لتأكيد السيطرة على المكان.

وردا على سؤال عما اذا كانت اسرائيل مستعدة لازالة اجهزة الكشف عن المعادن، قال دانون ان "هدفنا هو تهدئة الوضع" من خلال السماح بالوصول الى المكان ولكن ايضا "الحفاظ على الامن في هذا المكان المهم".

ومن المقرر ان يستمع مجلس الامن الى تقرير من مبعوث الامم المتحدة نيكولاي ملادينوف خلال اجتماع مغلق في وقت لاحق الاثنين.

وقال الدبلوماسي السويدي كارل سكاو "نامل في ان يوجه اعضاء المجلس رسالة واضحة الى الاطراف لتخفيف حدة التوتر وممارسة ضبط النفس والامتناع عن الاستفزازات والعمل معا من اجل التهدئة وعدم التشجيع على العنف".

والسويد من بين حفنة من الدول الأوروبية تعترف بدولة فلسطين.

من جهته، قال السفير البريطاني ماثيو ريكروفت ان هناك مخاوف من المجلس حيال تصعيد محتمل.

واضاف للصحافيين "من المهم ان يقوم مجلس الامن بدوره في الدعوة الى الهدوء".

من جهة اخرى، كان دانون اعلن في وقت سابق ان اسرائيل والاردن سيعالجان قريبا حادثة مقتل اردنيين برصاص عنصر امن اسرائيلي الاحد.

وقال للصحافيين في مقر الامم المتحدة في نيويورك "نتحاور مع زملائنا في عمان".

واضاف "اعتقد انه سيتم حل المسألة قريبا".

وطلب الاردن استجواب عنصر الامن الاسرائيلي في حادثة اطلاق النار مساء الاحد في مجمع تقع فيه السفارة الاسرائيلية في عمان.

وقالت الخارجية الاسرائيلية ان الحارس قتل عاملا اردنيا وصل الى شقة لنقل اثاث اليها وانه طعنه بمفك في الظهر.

وقتل اردنيا ثانيا عن طريق الخطأ على ما يبدو.

واصرت اسرائيل على ان الحارس يحظى بحصانة دبلوماسية.

وزادت حدة التوتر في الايام الاخيرة بعد ان عززت اسرائيل الاجراءات الامنية حول الحرم القدسي في القدس الشرقية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك