محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

نتانياهو اثناء اجتماع للحكومة في الاول من تشرين الاول/اكتوبر 2017

(afp_tickers)

اعلنت اسرائيل مساء الخميس انها ستنسحب من منظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو)، مشيدة بقرار الولايات المتحدة الانسحاب من المنظمة، حسبما اعلن مكتب رئيس الوزراء.

وقال مكتب نتانياهو في بيان ان "رئيس الوزراء اعطى توجيهاته لوزارة الخارجية بتحضير انسحاب إسرائيل من المنظمة".

واعتبر ان القرار الاميركي "شجاع واخلاقي لأن منظمة اليونسكو أصبحت مسرح عبث وبدلا من الحفاظ على التاريخ فانها تقوم بتشويهه".

وكانت الولايات المتحدة اعلنت بلسان المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية هيذر نويرت ان الولايات المتحدة ستشكل "بعثة بصفة مراقب" لتحل محل بعثتها في الوكالة التي تتخذ من باريس مقرا لها.

وقالت ان وزارة الخارجية ابلغت مديرة يونسكو ايرينا بوكوفا بقرارها الانسحاب الخميس.

واضافت في بيان ان "هذا القرار لم يتخذ بالاستخفاف بل يعكس قلق الولايات المتحدة من متأخرات الدفع المتزايدة في اليونسكو والحاجة الى اصلاحات اساسية في الوكالة ومواصلة انحياز اليونسكو ضد اسرائيل".

واعلنت لجنة التراث العالمي في اليونسكو في تموز/يوليو البلدة القديمة في الخليل "منطقة محمية" بصفتها موقعا "يتمتع بقيمة عالمية استثنائية". كما ادرجت الموقع على لائحة المواقع التراثية المهددة.

وتضم الخليل التي تشكل بؤرة توتر، مئتي الف نسمة وبضع مئات من المستوطنين الاسرائيليين المتحصنين في جيب يحميه جنود اسرائيليون بالقرب من الحرم الابراهيمي.

ووضف رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو القرار حينذاك بانه "سخيف".

وقبل اشهر، اعتبرت الامم المتحدة اسرائيل قوة احتلال في القدس.

وتعارض واشنطن اي خطوة تقوم بها وكالات الامم المتحدة للاعتراف بفلسطين دولة، معتبرة ان هذه القضية يجب ان تناقش في اطار اتفاق للسلام في الشرق الاوسط.

لكن ادارة الرئيس الاميركي دونالد ترامب تدرس كل التزاماتها التعددية في اطار الوعد باتباع سياسة خارجية محورها "اميركا اولا".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب