محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اعلنت منظمة "هيومن رايتس ووتش" ان إسرائيل منحت تأشيرة عمل لمدير مكتب اسرائيل والاراضي الفلسطينية المحتلة في المنظمة، بعد اعلان الدولة العبرية في وقت سابق انها لن تقوم بمنح تأشيرات عمل لموظفي هذه المنظمة الحقوقية

(afp_tickers)

اعلنت منظمة "هيومن رايتس ووتش" ان إسرائيل منحت تأشيرة عمل لمدير مكتب اسرائيل والاراضي الفلسطينية المحتلة في المنظمة، بعد اعلان الدولة العبرية في وقت سابق انها لن تقوم بمنح تأشيرات عمل لموظفي هذه المنظمة الحقوقية.

واكد عمر شاكر، مدير مكتب اسرائيل والاراضي الفلسطينية المحتلة في المنظمة لوكالة فرانس برس انه حصل الاربعاء على تأشيرة عمل عند وصوله الى مطار بن غوريون الاسرائيلي قرب تل ابيب.

وفي شباط/فبراير الماضي، اعلنت وزارة الخارجية الاسرائيلية انه لن يتم اصدار اي تأشيرات عمل للموظفين الاجانب في المنظمة غير الحكومية، لاعتبارها "منحازة" ضد الدولة العبرية.

وقال شاكر الذي يحمل الجنسية الاميركية "ارحب بهذا القرار. السلطات الاسرائيلية لا تتفق دائما مع عملنا، لكن عبر منح تسهيلات لفريقنا للقيام بابحاثنا (...) فأنها اقدمت على خطوة هامة للحفاظ على مبدأ الشفافية واظهار انها متقبلة للانتقادات".

واعرب شاكر عن امله في ان تسمح السلطات الاسرائيلية للمنظمات الحقوقية المختلفة بالدخول الى قطاع غزة المحاصر.

وبحسب "هيومن رايتس ووتش"، فان المنظمة لم تحصل الا مرة واحدة منذ عام 2008 على إذن بادخال موظفين أجانب الى قطاع غزة عبر اسرائيل.

وتفرض اسرائيل منذ عشر سنوات حصارا جويا وبريا وبحريا على القطاع الذي يبلغ عدد سكانه أكثر من مليوني شخص.

وكان متحدث باسم الخارجية الاسرائيلية اكد في شباط/فبراير الماضي ان هيومن رايتس ووتش "أظهرت مرارا وتكرارا انها منظمة منحازة في الاساس ومعادية لاسرائيل مع اجندة عدائية واضحة".

وتصدر المنظمة ومقرها الولايات المتحدة الاميركية، العديد من التقارير التي تنتقد الاحتلال الاسرائيلي للاراضي الفلسطينية.

واصدرت 17 منظمة اسرائيلية واجنبية غير حكومية بينها فرع منظمة العفو الدولية في اسرائيل و"كسر الصمت"، بيانا الجمعة عبرت فيه عن "تضامنها مع عمر شاكر وزملائه في هيومن رايتس ووتش".

وتقود الحكومة الاسرائيلية بقيادة بنيامين نتانياهو، والتي تعد الاكثر يمينية في تاريخ اسرائيل، منذ اشهر حملة ضد المنظمات الغير حكومية التي تتهمها بمحاولة نزع الشرعية عن الدولة العبرية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب