أ ف ب عربي ودولي

عرب اسرائيليون يتظاهرون في بلدة كابول العربية في شمال اسرائيل السبت 11 آذار/مارس 2017 ضد مشروع قانون يحظر استخدام مكبرات الصوت للاذان في المساجد في اسرائيل

(afp_tickers)

هاجمت اسرائيل بشدة الاثنين الرئيس التركي رجب طيب اردوغان "المنتهك لحقوق الانسان بالجملة" بعد ان اتهم دولة اسرائيل بالتمييز العنصري ضد التقاليد الاسلامية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الاسرائيلية ايمانويل نحشون ان "من ينتهك حقوق الانسان بشكل منهجي في بلده يجب ان لا يعظ اخلاقيا الديموقراطية الحقيقية الوحيدة في المنطقة".

واضاف في بيان ان "اسرائيل تحمي باستمرار حرية العبادة الكاملة لليهود والمسلمين والمسيحيين وستستمر في ذلك رغم محاولات تلطيخ سمعتها".

وكان اردوغان تعهد في وقت سابق الاثنين منع تقديم مشروع قانون في اسرائيل يحول دون استخدام المآذن للدعوة الى صلاة الفجر.

يذكر ان مشروع القانون الذي وافق عليه الوزراء في شباط/فبراير لكن لم يقره البرلمان بعد، سيطبق على المساجد في اسرائيل والقدس الشرقية التي ضمتها، لكن ليس على المسجد الاقصى.

واضاف اردوغان خلال منتدى حول القدس في اسطنبول "ان شاء الله لن نسمح ابدا باسكات الاذان في سماء القدس".

واتهم اردوغان اسرائيل بالاحتفاظ بالقدس "من دون المسلمين".

وتساءل "ما الفرق بين الممارسات الإسرائيلية الحالية والسياسة العنصرية والتمييزية التي كانت مطبقة تجاه السود في أميركا سابقا، وفي جنوب أفريقيا مؤخرا"؟.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي