محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

معرض لرسامي كاريكاتور اسرائيليين ضد حملة المقاطعة لاسرائيل، في مؤتمر صحيفة يديعوت احرونوت ضد حملة المقاطعة في القدس، 28 اذار/مارس 2016

(afp_tickers)

اعلنت اسرائيل الاحد انها تنوي طرد اي شخص يدعو الى مقاطعتها، ومنع من يدعو الى هذه المقاطعة من دخول اراضيها.

وقالت الشرطة في بيان "قرر وزيرا الداخلية والامن الداخلي تشكيل فرق مكلفة طرد او منع اي ناشط يدعو الى مقاطعة اسرائيل من دخول البلاد".

واوضح البيان ان على هذه الفرق مواجهة الجمعيات التي تدعو في اسرائيل الى هذه المقاطعة "والتاكد من ان الناشطين الذين يدعون الى المقاطعة لن يكونوا قادرين بعدها على دخول اسرائيل".

وختم البيان "لن يبقى الذي يعملون على عزل اسرائيل من دون عقاب".

من جهته قال وزير الامن الداخلي جلعاد اردان "لن نسمح للناشطين الذين يدعون الى المقاطعة بدخول اسرائيل ... على الذين يريدون مقاطعتنا ان يدركوا ان هناك ثمنا عليهم دفعه".

وكرر رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتانياهو خلال الاشهر الماضية ان الحملة التي تدعو الى مقاطعة اسرائيل تحت ستار التضامن مع القضية الفلسطينية بحسب قوله، انما تخفي نزعة معادية للصهيونية وللسامية.

وتدعو الحملة العالمية غير الحكومية "بي دي اس" (مقاطعة، وقف الاستثمارات وعقوبات) التي نشأت في الضفة الغربية قبل عشر سنوات، الى مقاطعة المنتجات الاسرائيلية ورفض اقامة علاقات ثقافية واكاديمية مع اسرائيل ما دام الاحتلال قائما.

وقارن نتانياهو العام الماضي الدعوات الى مقاطعة اسرائيل بممارسات النازيين ضد اليهود خلال الحرب العالمية الثانية.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب