محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

قدمت الولايات المتحدة طائرتي استطلاع الى الفيليبين للمساعدة في مكافحة الجهاديين

(afp_tickers)

قدمت الولايات المتحدة طائرتي استطلاع وبدأت الخميس بتسليم الفيليبين اسلحة لمساعدة حليفها الاسيوي في التصدي لتنظيم الدولة الاسلامية على اراضيه.

واعلن السفير الاميركي في مانيلا سونغ كيم ووزير الدفاع الفيليبيني ديلفن لورنزانا ان طائرتي "سيسنا" اللتين تقدر كلفتهما مع تجهيزاتهما باكثر من ثلاثين مليون دولار (25,5 مليون يورو) ستطاردان مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية وتسيران دوريات على طول الحدود البحرية.

وقال سونغ كيم اثر احتفال في مانيلا ان "هاتين الطائرتين هما آخر تجليات ما ينبغي ان يكون عليه تحالفنا، شراكة بين صديقين قديمين، حليفان قريبان يعملان معا، يقاتلان معا وينتصران معا على اعدائهما".

وتأتي هذه المساعدة الاميركية رغم توتر العلاقات بين الرئيس الاميركي دونالد ترامب ونظيره الفيليبيني رودريغو دوتيرتي.

ومنذ اكثر من شهرين، تخوض القوات الحكومية مواجهات مع مقاتلين متطرفين في مراوي جنوب الارخبيل.

واضطلعت واشنطن بدور مهم في هذه المواجهات التي تشكل اكبر تحد امني لرئاسة دوتيرتي رغم ان الاخير سعى الى التخلي عن التحالف القديم مع الاميركيين ساعيا الى توثيق علاقاته بالصين.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب