محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

جنود اسرائيليون يطلقون الغاز المسيل للدموع على متظاهرين فلسطينيين قرب معبر حوارة في 16 ايار/مايو 2015

(afp_tickers)

اصيب شاب فلسطيني الاحد برصاص شرطي في حرس الحدود الاسرائيلي بعد ان طعن الشاب الشرطي بسكين بالقرب من البلدة القديمة في القدس، بحسب الشرطة الاسرائيلية.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة الاسرائيلية لوبا سمري في بيان ان الشاب في ال18 من العمر، وهو من الضفة الغربية المحتلة، مضيفة انه "يشتبه بان ما حصل عبارة عن عملية ارهابية".

واوضحت سمري في بيان ان "شابا فلسطينيا في ال18 من العمر من سكان الضفة الغربية اقدم على طعن مجند من حرس الحدود في عنقه بواسطة سكين"، مشيرة الى ان الشرطي الاسرائيلي نقل الى المستشفى.

وفرض حظر نشر على هوية الشاب الفلسطيني وهوية الشرطي الاسرائيلي.

واضافت "تمكن المجند من اطلاق النار على الارهابي ما ادى الى اصابته اصابة حرجة".

وتأتي عملية الطعن بعد يومين من اطلاق فلسطيني النار على اسرائيليين اثنين قرب مستوطنة في الضفة الغربية المحتلة الجمعة، ما ادى الى مقتل احدهما واصابة الاخر بجروح.

واكدت متحدثة باسم مستشفى شعاري تصيدق في القدس الذي نقل اليه الشرطي الاسرائيلي لتلقي العلاج ان حالته استقرت بعد العملية، موضحة ان حياته ليست في خطر.

اما الشاب الفلسطيني فنقل لتلقي العلاج في مستشفى هداسا.

وبحسب متحدثة باسم المستشفى فان الشاب "في حالة خطرة للغاية".

من ناحيتها، اكدت مصادر فلسطينية ان الجيش الاسرائيلي اقتحم منزلا في قرية سعير شمال مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية، دون ان يجري اي اعتقالات.

ورحب متحدث باسم حركة حماس في الضفة الغربية المحتلة ب "العملية البطولية التي جرت أمام باب العامود" في القدس، مشيرا بانها تبين "مدى الجرأة والشجاعة التي تحلى بها منفذها" كونه قام بها في منطقة فيها حضور كبير للشرطة الاسرائيلية.

واشاد رئيس شرطة القدس موشيه ايدري بالشرطي من حرس الحدود في بيان قائلا "الاستجابة السريعة للضحية، الذي اصيب اصابة خطرة وضعت حدا فوريا للحادث ومنعت الحاق اذى بابرياء اخرين".

واكد ادري ان "شرطة القدس مستعدة لاي حدث وقمنا بنشر قوة كبيرة لضمان امن السكان".

وكان نتانياهو اكد قبل عملية الطعن في الاجتماع الاسبوعي لحكومته "ان الهدوء النسبي في يهودا والسامرة (الاسم الاستيطاني للضفة الغربية) لا يجب ان يخدع احدا. هناك محاولات مستمرة لشن عمليات ارهابية وللاسف، فان بعضا منها قد نجح" في اشارة الى ما حدث الجمعة.

واثر الهجوم دعا رئيس بلدية القدس نير بركات الاسرائيليين الى الاستمرار في زيارة المدينة "لارسال رسالة الى اولئك الذين يحاولون استخدام الارهاب لزعزعة حياتنا".

بدورهم اعلن وزراء اسرائيليون اثر الهجوم الغاء كل تصريحات الدخول الى القدس الممنوحة لسكان قرية سعير في شمال الضفة الغربية المحتلة والتي يتحدر منها منفذ الهجوم.

وفي اجراء انتقامي آخر الغت السلطات الاسرائيلية اذونات مغادرة من مطار بن غوريون كانت منحتها ل500 فلسطيني من سكان الضفة الغربية في اطار اجراءات اقرتها مؤخرا بمناسبة شهر رمضان لتخفيف القيود التي تفرضها على تنقلات فلسطينيي الضفة وغزة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب