محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

نقطة تفتيش للجيش اليمني في صنعاء

(afp_tickers)

اعلنت وزارة الخارجية السعودية ان سعوديا كان محتجزا رهينة في اليمن اطلق سراحه وعاد الاحد الى بلاده.

وقال مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية حسب ما نقلت عنه وكالة الانباء السعودية أنه تم "إطلاق سراح المواطن السعودي عايض بن جبران المشعلي الذي كان محتجزاً من قبل بعض العناصر داخل أراضي الجمهورية اليمنية الشقيقة، بعد جهود كبيرة ومضنية قامت بها الجهات المختصة في المملكة العربية السعودية بالتنسيق مع السلطات المختصة في الجمهورية اليمنية".

واضاف المصدر نفسه انه تم تسليم المشعلي الى السفارة السعودية في صنعاء ووصل الى السعودية الاحد.

ولم يقدم المصدر السعودي المسؤول اي معلومات حول هوية الخاطفين ومدة احتجاز السعودي وكيفية اطلاق سراحه.

وكانت الصحافة السعودية نقلت خلال الاسابيع القليلة الماضية ان السعودي الرهينة كان بايدي قبيلة يمنية.

وغالبا ما تعمد قبائل يمنية الى خطف رهائن للضغط على الحكومة اليمنية لتحقيق مطالب خاصة بها.

الا ان تنظيم القاعدة بدأ يلجأ ايضا الى الخطف وهو يحتجز حاليا مدرسا من جنوب افريقيا ويهدد باعدامه في حال لم تدفع فدية لاطلاق سراحه. كما يعتقد ان عناصر من القاعدة يحتجزون حاليا نائب القنصل السعودي في عدن ودبلوماسيا ايرانيا.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب