محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة غير مؤرخة نشرتها في 11 ك1/ديسمبر 2017 هيئة سيارات الاجرة والليموزين في نيويورك ويظهر فيها المهاجر البنغلادشي عقائد الله (27 عاما) المشتبه بتفجيره عبوة ناسفة في نفق مترو في نيويورك.

(afp_tickers)

أفادت وسائل اعلام اميركية عديدة ان المهاجر البنغلادشي الذي فجّر عبوة ناسفة بدائية الصنع في نفق مترو قرب تايمز سكوير في نيويورك صباح الاثنين قال للمحققين انه اراد شن هجوم باسم تنظيم الدولة الاسلامية.

ومع ان الشرطة لم تؤكد في الحال هذه المعلومة، الا ان حاكم ولاية نيويورك ماريو كومو قال ان المشتبه به الذي اعتقل بعد ان اصيب بجروح في الانفجار "تأثر" على ما يبدو بالجماعات الجهادية.

ونقلت صحيفة نيويورك تايمز ووسائل اعلام اخرى عن مصادر في الشرطة ان المشتبه به قال للمحققين انه نفذ هجومه استجابة لنداءات تنظيم الدولة الاسلامية بهذا الشأن.

واضاف انه اختار نفق المترو الذي يربط بين ميدان تايمز سكوير الشهير ومحطة سلطة الموانئ بسبب وجود شاشات تلفزيون عديدة فيها وملصقات ميلادية تذكّر بالهجمات التي نفذت باسم التنظيم الجهادي واستهدفت اسواقا ميلادية في المانيا، بحسب المصادر نفسها.

واوضحت نيويورك تايمز نقلا عن مصادرها ان المشتبه به اراد ايضا الانتقام من الغارات التي تشنها الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا وسواها من البلدان.

وقالت الشرطة ان منفذ التفجير هو مهاجر بنغلادشي يدعى عقائد الله (27 عاما) ويقيم في حي بروكلين وكان يحمل "عبوة ناسفة بدائية الصنع" يبدو انها انفجرت قبل الاوان.

ووقع الانفجار في الساعة 07,20 (12,20 ت غ) في ساعة الذروة في نفق مترو يربط محوري نقل مهمين هما تايمز سكوير ومحطة النقل البري في سلطة الموانئ "بورت اوثوريتي" غير بعيد من الشارع رقم 42 والجادة الثامنة في المدينة.

واعلنت الشرطة ان المشتبه به اعتقل واودع المستشفى بسبب اصابته "بجروح وحروق في جسده" اثر انفجار العبوة الناسفة التي كانت ملتصقة بجسده.

واصيب ثلاثة اشخاص كانوا في موقع التفجير بجروح طفيفة، بحسب السلطات.

وبحسب البيت الابيض فان المهاجر البنغلادشي وصل الى الولايات المتحدة في 2011 بعدما حصل على تأشيرة دخول للمّ الشمل.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب