تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

اعتقالات جديدة في تركيا على صلة بالانقلاب الفاشل

صورة نشرتها صحيفة زمان للداعية التركي فتح الله غولن في منزله بولاية بنسلفانيا في 24 أيلول/سبتمبر 2013

(afp_tickers)

اعتقلت السلطات التركية الجمعة عشرات العسكريين الذين يشتبه بصلتهم بالداعية فتح الله غولن، العدو اللدود لأنقرة التي تتهمه بتدبير محاولة انقلاب في 2016.

وذكرت وكالة أنباء الأناضول التركية أن نيابة أنقرة أصدرت مذكرات توقيف تستهدف 87 من قدامى ضباط الصف الملحقين بقيادة سلاح الجو. وقد استُجوب 41 منهم في الفترة الصباحية.

من جهة أخرى، أوضحت وكالة أنباء الاناضول ان المدعي العام لاسطنبول اصدر مذكرات توقيف ضد 41 دركيا، معظمهم ضباط او ضباط صف.

ويُشتبه في أن هؤلاء العسكريين على علاقة بحركة الداعية غولن، الحليف السابق للرئيس رجب طيب أردوغان، والذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة الانقلاب في 15 تموز/يوليو 2016.

وينفي غولن المقيم في الولايات المتحدة منذ حوالى عشرين عاما، أي تورط في محاولة الانقلاب.

ومنذ محاولة الانقلاب الفاشلة، قامت السلطات التركية بعمليات تطهير واسعة النطاق بشكل غير مسبوق. فقد أوقف اكثر من 55 الف شخص، وأقيل 140 الفا او اوقفوا عن تأدية مهامهم الوظيفية.

ولم تتراجع هذه التوقيفات على ما يبدو، لأن السلطات تعلن عن عمليات دهم جديدة كل اسبوع تقريبا. فقد اصدرت السلطات التركية الثلاثاء مذكرات توقيف شملت حوالى 300 شخص مشبوهين بأنهم من أنصار غولن.

وبالاضافة الى الأشخاص المشبوهين بصلتهم بحركة هذا الداعية او المرتبطين بها، استهدفت عمليات التطهير ايضا معارضين مؤيدين للأكراد ووسائل اعلام توجه انتقادات، مما اثار انتقادات البلدان الاوروبية ومنظمة الدفاع عن حقوق الإنسان.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك