Navigation

اعتقال امرأتين منتميتين الى "خلية ارهابية" بالمغرب

سيارة تابعة للامن الوطني المغربي afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 25 يوليو 2015 - 04:10 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

اعتقلت امرأتان يسود الاعتقاد انهما تنتميان لخلية ارهابية تم تفكيكها اخيرا وكانت تنوي تنفيذ هجمات في المغرب باسم تنظيم الدولة الاسلامية، كما اعلنت وزارة الداخلية الجمعة.

وقالت الوزارة في بيان نشرته وكالة المغرب العربي للانباء، انه "تم في طنجة ايقاف متطرفتين مواليتين الى الخلية الارهابية التي تم تفكيكها اخيرا واقسم اعضاؤها الولاء لتنظيم الدولة الاسلامية المزعوم".

واوضحت الوزارة ان المرأتين اقامتا في السابق في "معسكرات للقاعدة في الاراضي الافغانية والباكستانية".

وكانت السلطات المغربية اعلنت الثلاثاء تفكيك "خلية ارهابية تتألف من ثمانية اعضاء ناشطين في مدن طنجة (شمال) وبوزنيقة (غرب) وخوربيقة (وسط) وتطوان (شمال)".

واوضحت وزارة الداخلية ان هذه الخلية التي تقيم علاقات مع "قادة" تنظيم الدولة الاسلامية، قد ضمت مقاتلين "تلقوا تدريبات مكثفة على صنع المتفجرات وحرب العصابات" في معسكرات للتنظيم الجهادي.

واضافت ان اعضاءها كانوا يخططون ل"مجموعة من العمليات الارهابية في المملكة" تستهدف "مسؤولين امنيين" و"مواقع حساسة".

ولا يخفي المغرب الذي يقاتل حوالى 1500 من مواطنيه في صفوف المجموعات الجهادية، قلقه من هذه الظاهرة، معربا عن عزمه على التصدي لها.

وشددت السلطات التدابير الامنية العام الماضي، ودائما ما تعلن عن تفكيك "خلايا ارهابية". واستكملت القوانين بقوانين جديدة وصدرت احكام بالسجن منذ ذلك الحين في اطار قضايا ارهابية.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟