أعلنت الشرطة الاندونيسية الجمعة اعتقال عشرات الاشخاص للاشتباه بصلاتهم بتنظيم الدولة الإسلامية وتخطيط بعضهم لتفجيرات خلال تجمعات سياسية تزامنا مع إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية الاسبوع المقبل.

واعتقلت السلطات 60 مشتبها بهم منذ بداية العام الجاري بينهم 29 الشهر الجاري، في حملات دهم في ارجاء البلاد.

وذكرت الشرطة أنّ ثمانية مشتبه بهم قتلوا في مواجهات مع قوت الأمن، بينهم زوجة مسلح فجّرت نفسها وطفل اثناء مواجهة قوات الامن في منزلها في آذار/مارس.

وأوضحت الشرطة أنّ بعض المشتبه بهم خبراء في صناعة القنابل وقاتلوا إلى جانب الجهاديين في سوريا، بالإضافة إلى عناصر في جماعة "أنصار الدولة" المحلية.

وبايعت هذه الجماعة المتطرفة تنظيم الدولة الإسلامية وقد اتهمتها السلطات بمهاجمة كنائس العام الفائت في مدينة سورابايا في اعتداءات أسفرت عن مقتل العشرات.

وشهدت اندونيسيا، أكبر دولة مسلمة في العالم من حيث عدد السكان، اعتداءات لجهاديين منذ تفجيرات بالي في العام 2002 التي أودت بأكثر من 200 شخص بينهم الكثير من السياح، كما شهدت أخيرا اعتداءات تبناها تنظيم الدولة الإسلامية.

ووصف المتحدث باسم الشرطة الوطنية محمد اقبال الجمعة حملة الاعتقالات الاخيرة بانها "َضربة وقائية" قبل الإعلان الرسمي عن نتيجة الانتخابات الرئاسية في البلاد التي جرت في 17 نيسان/ابريل.

وهناك مخاوف بعدما حذّر المرشح بوابوو سوبيانتو الجنرال السابق في الجيش من تظاهرات ضخمة بسبب ما يزعم إنّه تزوير واسع النطاق للانتخابات.

وقد هدّد بعدم الاعتراف بنتائج الانتخابات الاسبوع المقبل إذا تم إعلان فوز الرئيس المنتهية ولايته جوكو ويدودو الذي تقول استطلاعات غير رسمية إنّه سيفوز بفارق 12 بالمئة من الأصوات.

وأكدت الشرطة إنّ المشتبه بهم ارادوا استغلال الاضطرابات السياسية لإحداث فوضى عبر استخدام شبكات الاتصال اللاسلكية بالانترنت (واي فاي) لتفجير حقائب محمولة على الظهر وسط المتظاهرين.

وحضّ اقبال المتظاهرين على "عدم النزول للشوارع في 22 ايار/مايو لان المشتبه بهم ارادوا مهاجمة المتظاهرين وقوات الشرطة".

ومن المتوقع ان تنشر الشرطة 32 الفا من عناصرها في ارجاء العاصمة الاسبوع المقبل، خصوصا امام مقر اللجنة العامة للانتخابات التي اتهمها المرشح سوبيانتو بالتورط في تزوير الانتخابات.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على
إنستغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك