محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

امراة تدلي بصوتها في الاستفتاء في العاصمة الموريتانية نواكشوط، 5 اب/اغسطس 2017

(afp_tickers)

اعتقلت السلطات الموريتانية الجمعة عضوا في مجلس الشيوخ قاد مع مجموعة من زملائه احتجاجا ضد استفتاء شعبي يستهدف الغاء مجلسهم، كما افادت عائلته ومصادر في الشرطة.

ودعا الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الى اجراء استفتاء في الخامس من آب/أغسطس لفرض تعديلات دستورية لم يوافق مجلس الشيوخ على اقرارها في آذار/مارس الماضي، كما واجهت رفضا من المعارضة والمجتمع المدني.

وقاد محمد ولد غده جهودا في مجلس الشيوخ ضد هذه التعديلات، بما في ذلك الدعوة الى اعتصام قبل ان يوافق عليها 85 بالمئة من الناخبين.

وأفاد مصدر في الشرطة ان ولد غده اعتقل الجمعة "في منزله في ساعات الصباح الأولى من قبل شرطيين بلباس مدني".

ولم يصدر بيان رسمي يوضح اسباب الاعتقال.

وكان الرئيس عبد العزيز قد اتهم قبل يومين من التصويت على الاستفتاء ولد غده بطلب المال عبر تطبيق واتسآب من احد معارفه الذي يعتقد انه رجل اعمال يعيش في المغرب، بالاستناد الى تسجيلات يعتقد ان الأجهزة الأمنية اعترضتها.

وقال احد اقارب بن غده لفرانس برس ان الشرطة "صادرت بطاقة هويته ورخصة قيادته وأمرته بعدم مغادرة البلاد" الثلاثاء بعد ان حاول السفر من اجل تلقي العلاج في السنغال المجاور.

وقال عبد العزيز ايضا خلال حملته ان مجلس الشيوخ "اكلافه كثيرة، ولا فائدة منه ولا يعمل شيئا"، وتعهد رفع دعاوى قضائية ضد العديد من اعضائه.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب