محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

توقيف ناشطة خلال تظاهرة في سان بطرسبورغ ضد اضطهاد المثليين في الشيشان في 1 ايار/مايو 2017

(afp_tickers)

اعتقلت السلطات حوالى 18 ناشطا من المؤيدين لحقوق المغايرين جنسيا الاثنين في سان بطرسبورغ شمال غرب روسيا اثناء تظاهرة ضد اضطهاد المثليين في الشيشان، بحسب موقع اخباري محلي.

وقام نحو عشرين ناشطا بافتراش الجادة الرئيسية في المدينة وخضبوا وجوههم بدماء اصطناعية وغطوا انفسهم بعلم قوس القزح الذي يرمز الى قضية المثليين، احتجاجا على توقيف مثليين في الشيشان.

واوقفت شرطة مكافحة الشغب 18 منهم على الاقل بحسب موقع فونتانكا الاخباري فيما افادت منظمة او في دي- انفو المتخصصة في رصد التظاهرات عن توقيف 17 ناشطا.

واكد مصدر في الشرطة لوكالة فرانس برس "اعتقل عدد من الأشخاص الذين أخلوا بالنظام العام أثناء مسيرة" الاول من ايار/مايو.

في اخر اذار/مارس كشف تحقيق لصحيفة نوفايا غازيتا المستقلة ان المثليين باتوا هدفا للسلطات في الشيشان حيث تعتبر المثلية في هذا المجتمع المحافظ من المحظورات وتراها غالبية العائلات تستحق الاعدام.

اضافت الصحيفة ان السلطات المحلية اوقفت اكثر من 100 مثلي وحرضت عائلاتهم على قتلهم "لغسل شرفها"، مشيرة الى مقتل شخصين على الاقل بيد أقربائهم ووفاة ثالث متأثرا بالتعذيب.

واكد مثليون من الشيشان فروا الى موسكو لوكالة فرانس برس التعرض للضرب والاعتقال في "سجن غير رسمي"، وخوفهم بشكل يومي من التعرف اليهم وملاحقة عائلاتهم.

رسميا، فتحت النيابة العامة تحقيقا في المسألة الاثنين. لكن المحققين يؤكدون عدم تلقي "اي شكوى رسمية" من ضحايا فيما اعتبر الكرملين ان هذه المعلومات "غير مؤكدة".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب