محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مارة في طوكيو خلال تساقط للامطار الغزيرة في 22 اب/اغسطس 2016

(afp_tickers)

ضرب الاعصار ميندولي الاثنين منطقة قريبة من طوكيو ترافقه رياح قوية وامطار غزيرة، مما اضطر شركات الطيران اليابانية لالغاء مئات الرحلات الجوية وسبب اضطرابا في حركة السير على الطرق وسكك الحديد.

واغلق مدرجا مطار طوكيو الدولي الواقع في ناريتا لعشرات الدقائق بسبب الرياح القوية التي ادت الى اخلاء برج المراقبة لفترة وجيزة كما قال مسؤول في المكان.

ووصل الاعصار، وهو التاسع في موسم الاعاصير في آسيا، مصحوبا برياح تصل سرعتها الى 180 كلم في الساعة، ظهر الاثنين الى مدينة تاتياما جنوب شيبيا، المنطقة المتاخمة لطوكيو التي تقع فيها ناريتا، كما اعلنت مصلحة الارصاد الجوية اليابانية.

ومن النادر ان تضرب اعاصير هذا الجزء من الارخبيل. وغالبا ما تسجل في منطقة تقع غربا.

واصيب 30 شخصا في مناطق مختلفة، كما اعلنت شبكة التلفزيون العامة "ان اتش كي"، استنادا الى معلومات اجهزة الانقاذ.

وترافق الاعصار مع امطار غزيرة ستطال خصوصا العاصمة وضاحيتها بعد ظهر الاثنين وفي المساء.

وذكرت شبكة التلفزيون اليابانية "ان اتش كي" التي تخصص بثها بالكامل تقريبا للاعصار، ان المياه في تسعة على الاقل من مجاري المياه في مناطق طوكيو وكاناغاوا وشيبا وصلت الى مستويات خطيرة تجبر السلطات على ان تنصح السكان باخلاء المناطق او ان تأمرهم بذلك.

واطلقت السلطات اوامر بالاستعداد لاجلاء عشرات الآلاف من السكان في عدد كبير من البلدات يمكن ان تجتاحها فيضانات او تحدث فيها انهيارات ارضية بما في ذلك في قسم من وسط جنوب طوكيو.

وتم وقف حركة عدد من القطارات وتأخير رحلات اخرى في ساعات الازدحام. اما القطارات التي واصلت حركتها، فتسير ببطء او مكتظة جدا.

ويخشى ملايين العاملين في العاصمة اضطرابات اكبر في رحلة عودتهم.

والغيت اكثر من 500 رحلة معظمها تابعة لشركتي الطيران "جابان ايرلاينز" و"اول نيبون ايرويز".

ويواصل الاعصار الذي ضعفت قوته بعض الشيء طريقه نحو شمال شرق البلاد متسببا بامطار غزيرة في منطقة فوكوشيما.

ويضرب آسيا سنويا بين عشرين وثلاثين اعصارا يؤثر نصفها تقريبا على اليابان.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب