محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اغلق قصر وليام راندولف هيرست الشهير على ساحل المحيط الهادىء ابوابه كتدبير احترازي فيما سجلت فرق الاطفاء الاحد تقدما في مكافحتها الحرائق الهائلة التي التهمت الاف الهكتارات في كاليفورنيا في الايام الاخيرة

(afp_tickers)

اغلق قصر وليام راندولف هيرست الشهير على ساحل المحيط الهادىء ابوابه كتدبير احترازي فيما سجلت فرق الاطفاء الاحد تقدما في مكافحتها الحرائق الهائلة التي التهمت الاف الهكتارات في كاليفورنيا في الايام الاخيرة.

وقد اغلق قصر القطب الاعلامي "حتى اشعار اخر بسبب الحرائق المستعرة في المنطقة" على ما اوضح القائمون على ادارته على الموقع الالكتروني.

والقصر الذي يعود بناؤه الى بدايات القرن العشرين والواقع على تلة على بعد مئات الامتار من المحيط الهادىء، قصده نجوم هوليوود في عشرينيات وثلاثينيات القرن الماضي ولا يزال يجذب اليوم الاف الزوار. وهو مؤلف من 115 غرفة ويضم مسبحين ومسرحا.

ويفضل المسؤولون "تقييم الوضع على جبهة الحرائق كل يوم" قبل اعادة فتحه، لان السنة النار لا تبعد سوى ثلاثة كيلومترات عن القصر بحسب وسائل الاعلام المحلية.

وما يزيد من قوة الحرائق موجة الجفاف الشديد التي تضرب كاليفورنيا منذ سنوات عدة. وتعمل فرق الاطفاء لاخماد ست بؤر في ارجاء هذه الولاية الواقعة على الساحل الغربي للولايات المتحدة.

ولم يتم احتواء النيران التي تهدد قصر هيرست سوى بنسبة 35% بحسب السلطات الكاليفورنية. في المقابل تمت السيطرة على الحرائق شمال سان فرنسيسكو بنسبة 95%، وفي شرق لوس انجليس حيث اتت السنة اللهب على 15 الف هكتار بنسبة 85%.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب